Friday 29th of May 2020 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    12-May-2020

أمسية شعرية عن بعد تتغنى بالأوطان وتحلق في فضاء القدس

 الدستور

أقام نادي شعراء الطبيعة/ هايكو الأردن أمسية شعرية عن بعد بعنوان: «القدس بأعيننا»، يوم أمس الأول، بمشاركة مجموعة من الشعراء العرب، إضافة إلى أعضاء النادي. ابتدأت الأمسية التي أدارت مفرداتها رئيسة النادي الشاعرة الدكتورة فاتن أنور التي رحبت بالضيوف ثم قدمت تعريفا بالنادي وأهدافه وتعريفا بقصيدة الهايكو، ثم توالت القراءات التي تغنت بالأوطان، حيث قرأ الشاعر الفلسطيني مأمون مراد قصيدة قال فيها: «باحات الأقصى/ في بركة الوضوء/ يصلي القمر../على قدر الجمال/ كم هي مؤلمة/ وحشة الطريق../ عند الحدود/ حاسر الرأس/ يتسلل ظلي».
 
الشاعر طالب داخل من العراق قدم مجموعة من نصوص الهايكو منها:
 
«إرث/ لا يقبل القسمة/ مفتاح بيتنا المقدسي».
 
«حي أرنو/ إقامة مؤقتة/ لسفارة اليانكي».
 
«جبانة نابلس/ بظل زيتونة يتفيأ/ قبر الجندي العراقي المجهول».
 
ومن المغرب، قدم الشاعر البشير بن طاهر مجموعة من قصائد الهايكو:
 
«إلى قبة الصخرة/ عيون/ قاطفات الزيتون».
 
« قبة الصخرة/ على صحوة براق بعد صلاة/ يعرج نبي».
 
«حجارة ومقالع/ حتى العودة أطفال القدس/ دروع بشرية».
 
«تدق تدق/ أجراس العودة يا قدس/ لا شيء مثلك».
 
ومن الأردن ألقى الشاعر هاني حواشين مجموعة قصائد منها «زهرة المدائن» التي قال فيها:
 
«لا.. لا تقولوا لم نكن فيها/ الكل شارك في مآسيها/ والساكتون عن الرذيلة مثلهم/ مثل الذين تمرغوا فيها/ خلفتموها للذين تجرأوا/ فبغوا بها قتلا ..... وداسوها/ وتلطخت أقداسها صمتت/ مآذنها، وقلتم: ما لنا فيها/ من حولها، أهل لها، أولى بها/ فليدفعوا ... والرب يحميها».
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات