Saturday 21st of July 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    31-Dec-2017

‘‘رفرفة‘‘ يعرض صورا لطيور الأردن المتنوعة

 

معتصم الرقاد
 
عمان-الغد-  احتضنت أروقة مركز الحسين الثقافي في راس العين، معرض صور "رفرفة" للمهندس عبد الهادي موفق عبد الهادي، والذي يعرض ما يزيد على 140 صورة تم التقاطها لأنواع طيور مقيمة ومهاجرة في الأردن.
ويؤكد صاحب المعرض عبد الهادي، أن التقاط الصور هو هواية وأن معرض "رفرفة" جاء لزيادة وعي المجتمع والناس بأهمية الطيور وحمايتها والمحافظة على البيئة.
ويقول "بعد رحلة طويلة امتدت لسنوات للبحث والتوثيق لطيور البرية التي تتخذ أراضي المملكة موطنا لها، أو تلك الطيور المهاجرة التي تمر بأراضينا بشكل موسمي، من شمالها إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها وعلى الرغم من الصعوبات والمخاطر التي تهدد تلك الطيور التي بدأ الزحف العمراني يغزو أراضيها ومع كثرة الصيد الجائر لها، كان لا بد من خطوة جادة في هذا المجال متمثلة في النزول إلى الميدان وتوثيق ما بقي منها على قيد الحياة لإصدار رسالة عاجلة لحماية هذه الطيور التي تشكل ثروة وطنية حتى لا تحصل كارثة بيئية".
وأشار المهندس عبدالهادي، إلى أن المعرض هو جهد 4 سنوات من الانتظار والتصوير ومتابعة مواسم الهجرة عند الطيور.
ومن الصور التي ضمها المعرض صورة "الهدهد"، وهو طير له عرف مميز على رأسه، ذو لون بني فاتح، وعرفه البني مرقط من أطرافه بالريش الأسود ونصفه الأسفل أسود مرقط بالريش الأبيض في نظم جميل، له طريقة مميزة في الطيران، ويتغذى على الحشرات ويشاهد أفراداً في المناطق الزراعية، وهو من أصدقاء الفلاحين فهو ينظف الأرض من الديدان واليرقات والآفات.
ويعد وجوده ومشاهدته علامة على نقاء البيئة من المبيدات الحشرية، ويمنع صيده، كما هو الحال بالنسبة لأبو قردان وأبو فصادة؛ حيث إنه لا يؤكل، وهو يعيش في المناطق الجنوبية والوسطى من آسيا وأوروبا ويتواجد في إفريقيا بشكل كبير، ويعيش في التضاريس وكروم العنب والمروج وبالذات مروج السافانا وفي الأشجار المتفرقة، وهو غير مستقر في مكان واحد، بل هو دائم التنقل والترحال من مكان لآخر بحثا عن الغذاء.
أما صورة  طائر "يمام طويل الذنب البالوم"، وهو من أصغر أنواع الحمام في المنطقة، يتميز بالذيل الطويل، له بقع داكنة على أطراف جناحه ولونه بني مزرق أو رمادي، يلاحظ الخطوط البيضاء والسوداء أسفل الظهر وأيضاً لون المنقار الداكن. ويعد طائرا مقيما غير شائع ويتكاثر.
كما احتضن المعرض صورة لطائر يسمى" تمير فلسطين" ويسمى أيضا عصفور الشمس الفلسطيني، تمير عربي وهو طائر ينتمي إلى تمير، التي تتواجد في أقسام من الوطن العربي وأفريقيا، يشبه هذا العصفور الطنان، وهو الطائر الوطني لدولة فلسطين. يبلغ طول تمير فلسطين من 8-12 سم وباع الجناح نحو 14-16 سم. يصل وزن الذكر إلى 7.6 غرامات ووزن الأنثى إلى 6.8 غرامات. لون منقاره أسود وطويل إلى حد ما مع التواء نحو الأسفل، لون ريش الذكر البالغ داكن.
و"النعّار السوريّ" هذا الطائر الجميل ينتشر عادة في الغابات الصنوبرية وفي المناخ المعتدل، وبخاصة الموجودة على مقربة من مصادر المياه العذبة من ينابيع وأنهار، وهو يقتات على الحبوب، وقد أصبح هذا الطائر مهددا بالانقراض بسبب الصيد الجائر.
وضم المعرض ما يزيد على 140 صورة مختلفة لطيور بأشكال مختلفة بطريقة تصوير تميزت بالحرفية والدقة.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات