Monday 16th of September 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    03-Jun-2019

إسرائيل تعلن قصف أهداف عسكرية في سوريا

 القدس المحتلة - دمشق - أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح أمس الأحد، أنه قصف عددًا من الأهداف العسكرية في سوريا.

وقال الناطق بلسان الجيش، أفيخاي أدرعي، في بيان نشره على «فيسبوك»، إن الجيش قصف عددًا من «الأهداف العسكرية داخل سوريا»، ردًّا على «إطلاق قذيفتيْن صاروخيتيْن باتجاه منطقة جبل الشيخ مساء السبت من داخل الأراضي السورية».
وأرفق أدرعي البيان بشريط مصور، قال إنه للاستهداف الإسرائيلي للأهداف العسكرية في سوريا.
وبعد صدور بيان الجيش، نشر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بيانا مقتضبا على حسابه على تويتر قاله فيه، إنه أجرى مشاورات أمنية في أعقاب اطلاق النار باتجاه الجولان، وأصدر خلالها تعليمات للجيش بتنفيذ عملية قاسية. نتنياهو أضاف «أن إسرائيل ليست مستعدة لتحمل إطلاق نار باتجاه (أراضيها) وسترد بشدة ضد كل اعتداء عليها، هذه سياسة ثابتة أقودها وسنواصل تنفيذها من أجل أمن إسرائيل».
ومساء السبت، أعلن الجيش الإسرائيلي، عن رصده لقذيفتي «هاون»، قال إنهما أطلقتا من الأراضي السورية، وسقطتا في هضبة الجولان المحتلة.
وجاء في بيان صادر عن الجيش الإسرائيلي أن «طائرات ومروحيات حربية أغارت على عدد من الأهداف العسكرية التابعة للجيش السوري، فيها بطاريتا مدفعية وعدة مواقع رصد واستخبارات في منطقة الجولان بالإضافة إلى بطارية دفاع جوي من طراز sa2». وخلال الغارات تم تفعيل أنظمة الدفاع الجوي الإسرائيلية في أعقاب إطلاق قذائف مضادة سورية، دون رصد سقوط القذائف داخل إسرائيل.
من جهته ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان (مقره لندن) أن صواريخ من طائرات إسرائيلية استهدفت مناطق قرب الحسينية والكسوة جنوب وجنوب غرب العاصمة دمشق، «التي تتواجد بها مواقع وتمركزات ومستودعات للإيرانيين وحزب الله اللبناني»، حسبما ورد في بيان المركز المعارض للحكومة السورية.
في سياق آخر، ردت وحدات من الجيش العربي السوري على اعتداءات المجموعات الإرهابية المتواصلة على النقاط العسكرية المكلفة حماية القرى الآمنة المتاخمة لريف ادلب الجنوبي. وأفاد مراسل سانا بأن وحدات من الجيش نفذت ضربات مدفعية وصاروخية مكثفة على أوكار لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات المرتبطة به في قريتي ميدان غزال والهبيط بريف إدلب وذلك ردا على خروقاتهم لاتفاق منطقة خفض التصعيد.
وأشار المراسل إلى أن الضربات حققت إصابات مباشرة في صفوف إرهابيي «جبهة النصرة» ودمرت لهم أوكارا ونقاطا محصنة كانوا يتخذون منها منطلقا لاعتداءات على القرى الآمنة. ودمرت وحدات من الجيش أمس عدة أوكار وتجمعات ومنصات إطلاق الصواريخ لإرهابيي «جبهة النصرة» في محيط قرى كفر عويد واحسم وخان شيخون والهبيط والشيخ مصطفى بريف إدلب الجنوبي.(وكالات)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات