Tuesday 19th of January 2021 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    22-Dec-2020

تعيين نجل رئيس وزراء اسبق يولد حالة استياء شعبي واسعة.. ووزراء الخصاونة يلوذون بالصمت
jo 24 - بينما انشغل العالم بنبأ ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا، ووسط متابعة سيل الأخبار القادمة من مقرّ رئاسة الوزراء البريطانية حول تلك السلالة سريعة الانتشار، تحوّلت أنظار الأردنيين إلى مقرّ رئاسة الوزراء في الدوار الرابع غربي العاصمة عمان، لمتابعة الأخبار المتعلقة بنبأ تعيين نجل رئيس وزراء سابق بشكل غير مفهوم وراتب كبير ومثير للاستفزاز..
 
هذا التعيين أثار حفيظة الغالبية الساحقة من الأردنيين، وبات الموضوع الأهم عبر منصات التواصل الاجتماعي، حتى أنه طغى على أخبار الموت والتفشي لوباء كورونا، وهو يذكّرنا بتعيين ابنة وزير سابق قبل نحو عام براتب مرتفع في الرئاسة أيضا، ناهيك عن الترفيعات التي جرت في فترة الجائحة خلال عهد حكومة الدكتور عمر الرزاز، والتي قفز فيها كثير من الموظفين إلى مراتب أعلى تفاجأ بها زملاؤهم لدى عودتهم إلى أعمالهم.
 
صحيح أن هذه ليست المرة الأولى التي يجري فيها تعيين ابن أحد الذوات براتب مرتفع في رئاسة الوزراء، لكن طبيعة المرحلة التي نعيشها من أزمة ثقة وأزمة اقتصادية تذرعت الحكومة بها لوقف صرف زيادة العلاوات لموظفي القطاع العام، والغاء بدل العمل الاضافي، واحالة معلمين على التقاعد المبكر، وانهاء خدمات أصحاب خبرات وكفاءات تحت ذريعة الموازنة والعجز، كلّ هذا لا يتسق مع تعيين شخص براتب 4000 دينار شهريا!
 
الحقيقة أن الأردنيين يهمهم أكثر الفيروسات التي تهنش مواردهم ومؤسساتهم وثقتهم بتلك المؤسسات، ويهمهم أيضا أن تسود العدالة والشفافية في عمل أي حكومة، خاصة فيما يتعلق بالتعيينات في المواقع القيادية وعقود شراء الخدمات، ونستذكر هنا تعيينات أشقاء النواب والتعيينات التي ألغاها رئيس الوزراء الأسبق عمر الرزاز في وزارة العدل بعد الضجة الكبيرة التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، وتعيينات كثيرة جرت في عهد الرئيس الأسبق.
 
كان المؤمّل من رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة أن يقوم شخصيا أو يكلّف أحد وزراء الدولة -الكثر في حكومته- بتصويب التشوهات التي أحدثتها سياسة التنفيعات والتعيينات غير العادلة ولا الشفافة التي جرت سابقا، خاصة وأن حكومته تغصّ أيضا بالقانونيين والحقوقيين، لكن وبدلا من ذلك، يبدو أنه قرر السير على ذات النهج!
 
الاردن24 تواصلت مع وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور ابراهيم مشهور حديثة الجازي، باعتباره المسؤول عن شؤون رئاسة الوزراء، للتحقق من أنباء تعيين نجل رئيس وزراء أسبق، غير أنه طلب التواصل مع وزير الدولة لشؤون الاعلام لأخذ ردّ منه باعتباره الوزير المتحدث باسم الحكومة.
 
وحاولت الاردن24 الاتصال بوزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة علي العايد، ووزير الدولة محمود الخرابشة لتحقيق التوازن في المادة الصحفية والاستماع إلى الرأي الآخر، غير أن أحدا منهما لم يُجب على محاولات الاتصال والسؤال المُرسل نصّا حول صحة خبر تعيين نجل رئيس وزراء سابق..