Thursday 13th of August 2020 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    25-Jul-2020

الذكرى العاشرة لرحيل «شاعر العروبة» جميل علوش

 

عمان - الدستور- تصادف اليوم، الذكرى العاشرة لوفاة الشاعر الدكتور جميل علوش، الذي اتفق الوسط الثقافي على تسميته بـ»معلمّ الأجيال وشاعر العروبة»، والمدافع عن لغة الضاد.
والدكتور جميل علوش الذي ارتحل عام 2010 كان إنتاجه الأدبي غزيراً في حياته، فقد ترك إرثاً إبداعياً كبيراً تمثل في ثلاثة عشر ديواناً شعرياً كان آخرها ديوان آخر المطاف وثمانية عشر كتاباً في النحو والإعراب واللغة العربية والنقد، بالإضافة إلى العشرات من الأبحاث والمقالات التي نشرت في الصحف والمجلات الأردنية والعربية والتي بدورها ستظل تثري اللغة العربية. كما وترك لمحبي اللغة العربية ولدارسيها من الأجيال المعاصرة والأجيال القادمة نبعاً ينهلون منه ويروون عطشهم للغتهم العربية.
وصف النقاد العرب الشاعر الدكتور جميل علّوش بأنه فلسطيني المولد والغربة، عربي الفكر، قومي الشعور، مدافع عن اللغة وسباق للغيرة عليها والولاء لها. وكانت صدرت، ضمن سلسلة إبداعات، التي تصدرها وزارة الثقافة، الأعمال الشعرية الكاملة للشاعر الراحل، وجاءت الأعمال في مجلدين يضمان ثلاثة عشر ديواناً شعرياً قامت بجمعها وتحقيقها ابنة الراحل نهلة علّوش.
وفي الذكرى السنوية الأولى لرحيل الدكتور جميل علّوش، أقيم حفل كبير في المركز الثقافي الملكي برعاية وزارة الثقافة الأردنية، قامت خلاله أمانة عمّان الكبرى بإطلاق اسم الشاعر جميل علّوش على أحد الشوارع في العاصمة عمّان تقديراً لشاعريته ومساهماته التربوية الطويلة. كما ألقت في الحفل كريمة الشاعر نهلة علّوش كلمة تحدثت فيها عن مواقف الأب الإنسانية والأخلاقية كاشفة عن صدور كتاب جديد عن أمانة عمّان بعنوان «كلمات في رحيل عاشق اللغة» من إعدادها وتقديمها.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات