Wednesday 3rd of March 2021 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    19-Feb-2021

وزراء في الميدان كلنا فريق واحد في إنفاذ توجيهات وتطلعات الملك بخدمة المواطن
الدستور - كتبت: نيفين عبد الهادي
 
لم تغب الحكومة أمس بفريقها كاملا برئاسة رئيس الوزراء الدكتور بشر هاني الخصاونة عن الميدان، فحضر الوزراء في كافة تفاصيل عمل المؤسسات والوزارات على أرض الواقع بمتابعة دقيقة وحثيثة وميدانية لتبعات الأحوال الجوية والمنخفض الجوي الذي تتعرض له المملكة.
ترجمت الحكومة أمس توجيهات جلالة الملك بأهمية وضرورة العمل الميدان والقرب من المواطنين، والوقوف على واقع الحال من الميدان وبشكل شخصي من رئيسها وأعضائها، حيث قام رئيس الوزراء وعدد من الوزراء والمسؤولين بزيارات ميدانية لكافة المؤسسات والمواقع التي تتطلب متابعة كونها على تماس مباشر بالتعامل مع الأحوال الجوية، وآثارها، مقدمين بذلك رسالة عملية مجسدة على أرض الواقع بقربهم من تفاصيل الحدث.
جسدت الحكومة أمس العمل الميداني على أرض الواقع في اطار خطة محكمة وإجراءات عملية، لمس نتائجها المواطن بشكل ملحوظ، فقد نجحت الحكومة وبتفوّق الإدارة والإجراء في تجاوز المنخفض وتبعاته دون أي مشاكل أو عقبات، فكان لها إضافة ايجابية لسجل انجازاتها يحسب لها بجدارة.
وفي قراءة خاصة لـ»الدستور» حول الإجراءات الحكومية في التعامل مع المنخفض الجوي وتبعاته، فقد ترجمت الحكومة بشكل عملي رؤى جلالة الملك وتوجيهاته بأهمية العمل الميداني، وأن نجاح المسؤول والوزير بمدى حضوره في الميدان وقربه من الناس، فكان أن أدارت الحدث بشكل عملي بعيدا عن صور المكاتب ونمطية الأداء في مثل هذه الظروف والأحداث عند البعض، لتخرج الصورة واضحة الإنجاز.
وكانت خطوات الحكومة أمس ترتكز على أسس واضحة، أساسها انفاذ توجيهات وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني في خدمة المواطن والمحافظة على صحته وسلامته وتوفير احتياجاته في جميع الظروف والاوقات، كما أكد رئيس الوزراء.
في إدارة الحكومة من خلال حضورها بالميدان لتبعات المنخفض الجوي بدا النجاح واضحا، فلم يبق أي وزير لوزارته علاقة مباشرة أو حتى غير مباشرة بالمنخفض إلاّ وتواجد في الميدان، بالقرب من واقع الحال وكل ما أوجده المنخفض من نتائج، مبددة بذلك مخاوف الكثيرين من تعرضهم لمشاكل نتيجة للمنخفض، جاعلة من هذه النعمة السماوية فرحة دخلت بيوت كل الأردنيين أمس.
رئيس الوزراء الدكتور بشر هاني الخضاونة بدأ يومه أمس ومنذ ساعات الصباح الباكر
بجولة ميدانية قام بها الى مديرية العمليات والسيطرة في الامن العام ومركز طوارئ امانة عمان الكبرى واطلع على الجهود التي بذلتها جميع الجهات المعنية للتعامل مع الظروف الجوية التي تشهدها المملكة منذ يوم امس الأول .
ورافق رئيس الوزراء خلال الجولة عدد من الوزراء للاطلاع على واقع الحال ميدانيا، مشيدا بالمستوى العالي من التنسيق بين جميع الوزارات والمؤسسات المدنية والعسكرية والامنية، والجهود الاحترافية والعمل التكاملي الذي اسهم في الاستجابة السريعة لاحتياجات المواطنين، خاصة ما يتعلق بإنقاذ وتأمين الذين تقطعت بهم السبل في المناطق التي شهدت اغلاقات للطرق ليلة امس وادامة فتح الطرق الرئيسية والفرعية وتأمين المرضى للمستشفيات .
وقال رئيس الوزراء «كلنا فريق واحد في انفاذ توجيهات وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني في خدمة المواطن والمحافظة على صحته وسلامته وتوفير احتياجاته في جميع الظروف والاوقات».
وأشّر رئيس الوزراء، لأهم الجهات التي عملت ميدانيا، عندما أكد أن الجهود التي بذلتها القوات المسلحة الجيش العربي والأجهزة الأمنية والوزارات الخدمية مثل الداخلية والحكام الاداريين والادارة المحلية والبلديات والاشغال العامة والاسكان والمياه والري هي موضع تقدير واحترام من الجميع.
وفي ذات الإطار بالعمل الحكومي الميداني، تفقد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة يرافقه محافظ العاصمة الدكتور سعد شهاب صباح أمسالمسجد الحسيني في منطقة وسط البلد، وذلك بعدما تعرضت القبة السماوية للمسجد الحسيني لأضرار نتيجة الحالة الجوية التي تسود المملكة.
كما أوعز وزير الأوقاف إلى مدراء الأوقاف في محافظات المملكة كافة لمتابعة واقع المساجد ومقامات الصحابة في مناطقهم والعمل على حصر الأضرار الناتجة عن تساقط الثلوج ومعالجتها بشكل فوري إن وجدت.
وفي إطار الجولات الميدانية، قام وزير الزراعة محمد داودية بزيارة العاملين في غرفة عمليات ادارة الحراج المركزية بالكمالية، وقال: «ابناؤكم أسود الحراج على أعلى درجات الجاهزية»، متابعا الواقع الزراعي على أرض الواقع بكافة تفاصيله.
وتابع وزير الزراعة وقياداتها اجراءات التعامل مع الملاحظات التي ترد الى غرفة الطوارئ الرئيسية والغرف الفرعية في المحافظات التي ستبقى على جاهزية ومتابعة الى ما بعد المنخفض.
كما قام وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيى الكسبي بجولة ميدانية شملت طريق المطار وبعض المناطق التي تشهد تراكماً للثلوج لمتابعة سير عمل كوادر وزارة الاشغال بفتح الطرق المغلقة بسبب تراكم الثلوج.
وأكد الكسبي على أن الوزارة عملت على إخلاء عدد من المواطنين المحاصرين بسبب تراكم الثلوج في بعض مناطق المملكة وتأمين مستلزماتهم بالتعاون والتنسيق مع شركاء الوزارة والأجهزة الامنية.
وفي الشأن المائي، اطلع وزير المياه والري الدكتور معتصم سعيدان في جوله تفقدية على عدد من المنشأت المائية اهمها منشأة سد الملك طلال، وجال على مرافق سد الملك طلال واطمأن على سلامة اجراءات سلطة وادي الاردن في إدارة وتشغيل السد والذي يستخدم لري حوالي 150 الف دونم من الوحدات الزراعيه في وادي الأردن.
وتفقد وزير التنمية الاجتماعية أيمن المفلح، أمس الخميس، دار رعاية الأطفال عمان، ضمن جولاته التفقدية المستمرة لمديريات الوزارة ومراكز ودور الرعاية والإيواء.
واطلع المفلح، على أحوال الأطفال  ,ومدى الخدمات المقدمة لهم، وتناول الغداء بصحبة الأطفال والعاملين، مثمنًا الجهود المبذولة من العاملين في دار رعاية الأطفال.
وكان المفلح، أوعز يوم الاثنين الماضي، لكافة غرف العمليات والفرق المساندة  في مديريات التنمية في المحافظات، رفع الجاهزية تحسبًا لأي طارئ، وتوفير كافة احتياجات دور الرعاية والحماية الايوائية التابعة للوزارة، وتأمين التزاماتها من أغذية ومحروقات ومواد تموينية واغاثية على مدار الساعة، بالإضافة لتوفر المناوبين والأطباء والمعالجين، فضلًا عن توفر مواد التعقيم ووسائل الحماية الشخصية.