Wednesday 11th of December 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    05-Aug-2019

«إستعلاء البيض» ومجازر أميركا..!*باسم سكجها

 الراي-نسبت «سي إن إن» إلى مسؤول في «الاف بي آي» قوله إنّ المشكلة الأمنية الأولى في الولايات المتحدة الآن ليست داعش ولا إيران ولا غيرها، هي بل عقيدة «إستعلاء البيض white supremacy » التي تنتشر بسرعة، وباتت تعبّر عن نفسها بمجازر حقيقية يذهب العشرات ضحايا لها.

 
تكرّرت خلال السنوات الأخيرة مثل تلك المجازر الحقيقية، وليس في الولايات المتحدة وحدها، فوصلت إلى قارات أخرى، ولكنّ ما جرى خلال يوم واحد (أمس الأول) في ولايتين أميركيتين من مذبحتين بشعتين أخذتا أرواح نحو ثلاثين شخصاً، ومعهم عشرات الجرحى، وعلى أرضية التفوّق العرقي الأبيض يضع الأمر مرة أخرى على طاولة البحث.
 
وحتى الآن، لا تُصنّف وسائل الاعلام الغربية، ولا الدوائر الأمنية، مثل تلك المجازر باعتبارها إرهاباً، وتحاول الهروب من هذه التسمية لأنّها باتت شبه علامة تجارية احتكارية للتنظيمات الجهادية الاسلامية، فصارت تتفنّن في انتقاء الأسماء مع أنّ الفعل واحد، والنتائج متشابهة، والأهمّ أنّ مسألة «إستعلاء البيض» تقوم على العنصرية، أمّا الأخرى فتتأسس على الفهم المغلوط للعقائد الدينية.
 
التطرّف العنفي الدموي لا دين له، ولا يحكمه لون بشرة شخص، ولكنّه يتأجج لوجود ظروف استثنائية تضخّ في شرايين الأشخاص والتنظيمات دماء الكراهية والحقد، ولهذا فنحن نتوقّف أمام ما اعترف به مسؤول «الإف بي آي» من أنّ «إستعلاء البيض» أمر يزيد في خطورته على داعش وغيرها، ولن ننسى أنّ بعض تصريحات المسؤولين الأميركيين ومنهم الرئيس نفسه تؤجج فكرة التفوق، وأنّ على الآخرين أن يقبلوا بذلك أو يعودوا إلى حيث أتوا، وللحديث بقية!
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات