Wednesday 18th of May 2022 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    01-May-2022

سَقَطَ القناع

 

 

د. زينة جرادي

النشرة الدولية –

سَقَطَ القناع …

وعرَف�'تُكَ أخيرًا

ذئبٌ ويرتدي وجهَ البراءة

بأيِّ حُبٍّ تبوح …

لا أُريدُ سريرًا مُلطَّخًا بالرَّجاء …

سقط�'تُ ناجحةً في امتحانك

تنتشلُني من رحِمِ الحياة

ثم تعود وترميني بِحُبٍّ مُطَعَّمٍ بالخيانة

أنا من حفرتُ للذِّكرى وسجنتُها بالذاكرة

لا تُبَذِّر بالأُم�'نيات

اب�'ذُر�' حُلُماً اقتربَ موسِمُ قِطافِه

من يزرعُ خِيانةً يجني جفاءً

أنا الطفلةُ التي هَرِمَت�' ولم تُص�'بِح�' يوماً امرأة

آهِ من طيفك

أستِضيفُكَ في أحلامي فتصحو  مناماتي

كرقصِ سماءٍ فوقَ سعير

ثم تلسَعُني كأفعى تَخَفَّت�' في وَك�'رِ الدُّجى

بِسُمٍّ لا يُداوى

تخثَّر الدَّمُ في قلبي

لا تُبَرِّر فِع�'لَكَ بكلماتٍ قاتلة

لقد اخترتُ نَزيلاً جاحِدًا لقلبي

إلى هُنا وكفى

صَفِّق�'…انتهتِ المسرحيةُ وأَسدل�'تُ سِتارتي على الأحلام

سأنسحِبُ من الوقت

سأجمعُ ظِلِّي وأُغلِقُ عليه أبوابي

الليلةَ سأُغيِّرُ تاريخَ ميلادي

وأغيِّرُ اِسمي

سأتقَمَّصُ حياةً أُخرى

أَرتدي عُمرًا لا سَكَنَ لكَ فيه

كَكو�'مَةِ شمسٍ لا تسطَعُ نوراً

أو كَقِنديلٍ في دَي�'جور

بَهَتَ اس�'مُكَ المحفورُ على شجرةِ النسيان

المكتوبُ بالطبشورِ على الحيطان

تبريراتُكَ لم يَعُد�' لها معنى

خاليةٌ من الحُب

اعتذارُك لا قيمةَ له

تقتُلُني بجُحودِكَ وأنا البريئه

لا تلتفت إليّ

يَجولُ كلامُكَ بخاطري

فأتساءلُ من أكون !

تُنسيني أخطاءَكَ بِقُب�'لَة

تُعطيني جديدَكَ من الغرام …ما بهِ أنا هائمة…

تُشرِقُ كما يُشرقُ النُّورُ فوقَ أهدابِ النهار

أَمتلِئُ منكَ انهماراً كهطولِ سماء

فأرتشِفُ بعضي وإذا ما غِم�'تُ شوقاً

وقلبي ارتوى و أشرقَ كَنورِ شمس

أَي�'نَع�'تَ خلفَ يَبابِ العُمرِ

تُحاوطني من كُلِّ اتِّجاه

فأجدُني بين ذراعَي�'ك

أُحاوِلُ الخروجَ من دائِرتِك

فلا أستطيعُ إلاَّ السُّقوطَ فيك

أنحدِرُ من جُحودِكَ نحوَ القاع

تَشدو هواكَ كَبُل�'بُلٍ في أَي�'كَة

أُبادِلُكَ لهفتي بالنظرات

سَقَط�'تُ من عَليائي

منَ العماد إلى الإِرَم�'

لم يُحَرِّك�'كَ إحساسي وهوَ يدنو منك

بُحَّتِ الحروف

لا تسرِق ما بقيَ منَ العُم�'ر

أنتَ بعضٌ مِنّي

وأنا مَداكَ في الكون

يا سَاجيَ الطَّر�'فِ

سأرسُمُ ذِكرياتِنا في كُلِّ نب�'ضَة

في كُلِّ  لمسةٍ من  روحي

يا عَذ�'بَ اللَّمى

أنتظرُك َحتّى تر�'فَعَ رايةَ العودة

لوج�'هِكَ النورُ يصحو

في حياتِكَ أنا فجرٌ ساطِعٌ بعد ظلامِ ليل

إِن�' كنتَ غِس�'ليناً فأنا الموجةُ المقيمةُ على حافةِ شاطِئِك

لَبِّ نداءَ الروح

كَنِص�'فٍ آخَرَ من بدرٍ في سماءٍ مُظلمٍ تُك�'مِلُني

تقرعُ أجراسَ الصباحِ باكرًا

يَص�'هَلُ هواكَ داخلي كَرِيحٍ صَر�'صَر�'

البداياتُ لن تتغيّر ولن تتبدلَ النهايات