Tuesday 10th of December 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    12-Nov-2019

إجراء انتخابات الرئاسة الجزائرية بموعدها «السيناريو الأرجح»

 الجزائر - رأى نورالدين بكيس، الأكاديمي والباحث في علم الاجتماع السياسي الجزائري، أنّ السيناريو الأرجح للانتخابات الرئاسية المقررة الشهر المقبل، هو إجراؤها في موعدها، رغم وجود معارضة لذلك.

واعتبر أن بلاده تعيش مشهد إصلاح للنظام من الداخل أقرب من فكرة الانفتاح الكلي على انتخابات تعددية وحرة.
وخلال الأسابيع الأخيرة، تتعالى أصوات سياسيين معارضين، وجانب من الحراك الشعبي، تطالب بتأجيل الانتخابات المقررة في 12 كانون أول المقبل، بدعوى أن «الظروف غير مواتية لإجرائها في هذا التاريخ» وسط دعوات إلى التظاهر ضدها.
بكيس؛ صاحب كتاب تحت عنوان «الحراك الشعبي الجزائري النسخة المنقحة لثورات الربيع العربي»، قال في مقابلة مع الأناضول: «مع «انطلاق سباق الرئاسيات، ستكون هناك محاولات من قبل (جزء من) الحراك الشعبي لتعطيل الاقتراع».
وحذّر الخبير من أن «كفة التعطيل ستكون صعبة للغاية، بمعنى أنّ الانتخابات الرئاسية أقرب للتمرير (إجرائها) من فكرة إلغائها، لأنّ النظام في الجزائر أو السلطة الفعلية قررت الاتجاه وفقا لمشروعها السياسي الخاص». وأضاف: «السلطة اقتنعت بأنّها لا تستطيع كسب معركة إقناع الشارع، ولذلك فهي ذاهبة لكسب الشرعية الدستورية دون الاكتراث بالشرعية السياسية».
ووفق بكيس، فإنه «لا يمكن تحقيق جانب الشرعية السياسية، طالما أنّ معركة الإقناع حسمت لصالح الشارع». (الأناضول)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات