Thursday 18th of October 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    29-May-2018

الأحزاب والإصلاح السياسي - د. تيسير عماري

 الراي - في الحياة السياسية تم ترخيص 50 حزبا وهناك 25 حزبا تحت التأسيس أي بمعنى آخر لدينا احزاب عددها اكثر من الاحزاب في أميركا واليابان واوروبا مجتمعة اذا نحن ترجمنا الاصلاح السياسي بترخيص احزاب لا تستطيع ايصال نائب الى البرلمان ولم تستقطب الشباب، اعداد الشباب المنتسبين الى الاحزاب المرخصة لا يزيد عن 6 الاف شاب في حين مشجعي الريال مدريد وبرشلونه اعدادهم كبيرة بل كبيرة جداً لو شكلوا احزاباً لحصلوا على 50 %من مقاعد مجلس النواب، ما فائدة ترخيص احزاب بدون قانون انتخاب يعطي حصة من

مقاعد النواب الى الاحزاب! اذا الامر ينتهي عند مقولة ان هذه الاحزاب هي ديكور سياسي لكي نقول ان عندنا حياة حزبية وديموقراطية، والديكور لا يصنع شيئاً المهم المضمون والصورة.
نؤمن بأن الوصول الى الدول المتقدمة ديمقراطياً والى الوصول الى الحكومة البرلمانية في مجتمعنا ليس
بالسهل ويحتاج الى الوقت، والمشوار طويل لكن المشوار يبدأ بالخطوة الاولى ويبدو ان هناك جهات لا تريد
البدء بالخطوة الاولى أول المشوار.
ربما من يقف ضد الاصلاح السياسي هو حزب غير مرخص اسمه حزب الشد العكسي، وربما هناك مراكز قوى
تخشى ان تفقد مواقعها ومصالحها ومكتسباتها وربما اسباب اخرى لا نعرف ما هي.
للوصول الى الدولة المدنية ولتحقيق الاوراق النقاشية الملكية لا بدّ من ترجمة تلك الاوراق على ارض الواقع،
اتفقت بعض الاحزاب وعددها 20 حزبا وكلها احزاب وسطية على مسودة مشروع قانون جديد للانتخابات
والاحزاب كنا نتمنى ان تتوحد تلك الاحزاب بحزب واحد وسطي ما دامت برامجها واحدة لكي نصل الى ذلك
اليوم الذي يكون عدد الاحزاب في الاردن 3 احزاب وسط ويمين ويسار لكن المشكلة ان القائمين على الاحزاب
يصرون على بقائهم في مركز الزعامة وحولهم قلة من الناس وليس لهم قواعد شعبية خاصة من الشباب
وهذا الامر ليس في مصلحة العمل الحزبي السياسي وهذا احد اسباب عزوف الناس بعدم المشاركة معهم
في العمل الحزبي.
لكن المهم في الامر هو تعديل قانون الانتخاب والاحزاب بحيث يخصص عدد من مقاعد النواب للاحزاب ولتكن
البداية 20 %من المقاعد تزيد هذه النسبة مع كل انتخابات لاحقة حتى نصل الى ان يكون الترشح لمجلس
النواب عن طريق الاحزاب.
يقال ان المجتمع الاردني هو مجتمع عشائري لكن لا يتعارض هذا الامر في موضوع الاصلاح السياسي كل
العشائر الاردنية لديها شباب مؤهل علمياً وفي كل المجالات يستطيعون الترشح من خلال الاحزاب.
إذن البدء بالخطوة الاولى هو قانون انتخاب جديد يعطي للاحزاب تمثيلاً في مجلس النواب لتعزيز الا صلاح
السياسي.
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات