Friday 26th of May 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    30-Apr-2017

14 يوما على معركة الأمعاء الخاوية

 

عمان-الغد- واصل أكثر من 1600 أسير فلسطيني معركة الأمعاء الخاوية ضد سجانيهم في غياهب الجب الإسرائيلي بإضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم الثالث عشر على التوالي. في الوقت الذي أكدت فيه اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة أنه سيتم التوقف تماماً عن المثول أمام محاكم التمديد، وبالتالي إغلاق المحاكم العسكرية للاحتلال بشكل كامل، وذلك ابتداءً من اليوم الأحد.
وأوضحت اللجنة الإعلامية المنبثقة عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني، أن هذا القرار التزام بقرار اللجنة الوطنية لمساندة الإضراب، واستكمال للقرار السابق الذي اتخذته مؤسسات الأسرى في بداية الإضراب؛ والمتمثل بعدم تمثيل الأسرى في المحاكم العسكرية (اللوائح، الملفات، القضايا)، باستثناء التمديد.
وأشارت اللجنة إلى أن هذا القرار جاء بالتوافق مع كافة المؤسسات العاملة أمام المحاكم الإسرائيلية من خلال طواقم محاميها، مبينة أن على كافة المحامين المتعاقدين وغير المتعاقدين معها التوقف تماماً عن تمثيل أي أسير ولأي سبب كان وتحت طائلة المسؤولية.
الى ذلك كشفت احصائيات فلسطينية جديدة، إن عدد الأسرى في سجون الاحتلال بلغ 7 آلاف أسير، من بينهم 330 أسيرا من قطاع غزة، و680 أسيرا من القدس ومناطق 1948، و34 أسيرا من جنسيات عربية مختلفة، فيما بلغ عدد الأسرى من الضفة 6 آلاف أسير. ويتبين من الاحصائيات، أن 1200 أسير يعانون من أمراض مختلفة، من بينهم 21 أسيرا يعانون من مرض السرطان، و17 مريضا يعانون من أمراض القلب، و34 أسيرا في حالة اعاقة دائمة.
وفي التفاصيل الأدق، فإن ألفي أسير هم في عداد الموقوفين، يواجهون محاكم الاحتلال، و600 اسير يقبعون في الاعتقال الإداري، بينما يوجد 4430 أسيرا يقضون فترات أحكام جائرة، من بينهم 500 أسير من المحكوم عليه بالمؤبدات.
ويبلغ عدد الأسيرات 58 اسيرة، من بينهم 15 فتاة دون السن القانونية 18 عاما. كما من بينهن أسيرتان في الاعتقال الإداري، و13 أسيرة جريحة.
كما بلغ عدد الأسرى القاصرين دون سن 18 عاما، 320 أسيرا، 3 منهم في الاعتقال الإداري، و47 أسيرا ينتظرون انتهاء محاكمهم، فيما يقضي 270 أسيرا قاصرا عقوبات جائرة بالسجن.
ومنذ العام 1967، استشهد في سجون الاحتلال 210 أسرى، من بينهم 72 اسيرا تحت التعذيب. و57 اسيراً استشهدوا نتيجة الاهمال الطبي. و74 اسيراً استشهدوا نتيجة القتل العمد بعد الاعتقال مباشرة.
أما عمداء الأسرى فهم من أمضوا أكثر من 20 عاماً في سجون الاحتلال. إذ أن 9 أسرى مضى على أسرهم أكثر من 30 عاما، وأقدمهم الأسير كريم يونس من قرية عارة في مناطق 48. كما أن 21 أسيرا مضى على أسرهم أكثر
 من 25 عاما.
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات