Wednesday 3rd of March 2021 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    22-Jan-2021

داعش" الإرهابي يعلن مسؤوليته عن هجوم بغداد

المملكة + رويترز - أعلن تنظيم الدولة الإرهابي المعروف بـ "داعش" عبر وكالة أعماق للأنباء التابعة له على حسابها على تطبيق تليغرام مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري الذي وقع في بغداد الخميس.

 
وكانت السلطات العراقية قالت: "إن انتحاريين فجرا نفسيهما في سوق مكتظ في بغداد الخميس، مما أودى بحياة 32 على الأقل في أول هجوم انتحاري ضخم في العراق منذ 3 سنوات.
 
ووصفت السلطات الهجوم بأنه إشارة محتملة إلى عودة نشاط تنظيم الدولة الإرهابي المعروف بـ "داعش".
 
وزارة الصحة العراقية، الخميس، عن وصول حصيلة ضحايا الهجوم الانتحاري المزدوج في ساحة الطيران وسط العاصمة العراقية بغداد إلى 32 قتيلا، و110 جرحى، حسب وكالة الأنباء العراقية.
 
وقال مراسل "المملكة"، الخميس، إنّه تم نقل الوفيات والمصابين إلى المستشفيات القريبة من موقع الانفجار، مشيرا إلى أن الانفجار نتيجة حزام "مفخخ" كان يرتديه انتحاري، وسط بغداد قرب ساحة الطيران وهي منطقة شعبية.
 
وبين، أن الانفجار الأول وقع الساعة 9:30 صباحا بتوقيت بغداد؛ أدى إلى حالة ارتباك، وبعد 3 دقائق انفجر حزام ناسف كان يرتديه انتحاري آخر.
 
"قيادة عمليات بغداد طوقت موقع الانفجار، وتم فتح تحقيق للوقوف على أسباب الانفجار والجهة التي تقف خلفها"، وفق المراسل.
 
وأضاف المراسل أن "الأنباء والبيانات الحكومية متضاربة حول أعداد القتلى والجرحى، حيث أعلنت قيادة العمليات المشتركة في بيان رسمي أن حصيلة القتلى 13 قتيلا فقط، و 18 جريحا، وفي المقابل أكدت وزارة الداخلية وقيادة عمليات بغداد أكدت في بيان رسمي آخر وفي التوقيت نفسه أن حصيلة القتلى تجاوزت الـ 28 قتيلا، وأكثر من 70 جريحا؛ مما يؤكد أن القوات الأمنية دخلت في مرحلة تضارب بينها في البيانات".
 
وتابع: "على الجانب الآخر، وعند جسر الجمهورية، أغلقت المنطقة الخضراء في بغداد".
 
- إدانة أردنية-
 
أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين التفجير الانتحاري الذي استهدف وسط العاصمة العراقية بغداد، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين الأبرياء.
 
وأكد الناطق باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز، إدانة المملكة لهذا الفعل الإرهابي الجبان، ووقوفها إلى جانب العراق في هذا المصاب الأليم.
 
الفايز، أكد وقوف الأردن بالمطلق إلى جانب العراق، ووقوفه معه في وجه كل ما يهدد أمنه وأمن شعبه، مشدداً على أن أمن البلدين واحد لا يتجزأ، وأن أي تهديد لأمن العراق هو تهديد لأمن واستقرار المنطقة بأكملها.
 
وقدم نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، الخميس، تعازي الأردن بضحايا التفجيرين "الإرهابيين الجبانين" في بغداد في اتصال مع نظيره العراقي فؤاد حسين.
 
وكتب في تغريدة على تويتر، "ندين هذه الجريمة النكراء ونقف مع الأشقاء بكل إمكاناتنا في مواجهة الإرهاب وفي جهودهم حماية أمن العراق واستقراره رحم الله الضحايا ومن على الجرحى بالشفاء".