Monday 16th of September 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    11-Jul-2019

انتفاضة الاثيوبيين تكشف زيف الديمقراطية الإسرائيلية* عودة عودة

 الراي-كل يوم ومنذ قيام اسرائيل قبل أكثر من سبعين عاما على ارض فلسطين وحتى الان.. وهي ستكون الحارسة للحلم اليهودي.. وستكون لجميع اليهود في العالم وستكون واحة الديمقراطية والسلام في الشرق الاوسط..

 
فها هي اسرائيل تقتل ابناءها من اليهود الاثيوبيين لانهم من ذوي البشرة السوداء ليس غير تماما كمثل قتلهم للفلسطينيين واللبنانيين والسوريين وبدون اي سبب سوى انهم عرب..
 
اصوات في اسرائيل بدأت تعلن: باننا سائرون نحو التفكك الكامل للديمقراطية الاسرائيلية والحاق الضرر المتعمد بسلطة القانون وكما يبدو سئم العالم الاعيبنا..
 
ووصل هذا الوجع اليهودي بنيامين نتنياهو نفسه عندما قال: انا قلق من امكانية الاحتفال بمئوية دولة اسرائيل.. وامكانية استمرارها لتكون النموذج والمثل الاعلى في العالم.. واخشى ان يكون مصيرها كمصير مملكة الحشمونايم المكابية.. وجود اسرائيل يُشغل بالي ومزاجي.. الانتقادات تاتي الينا من ابناء جلدتنا اليهود.. ومن الاخرين في العالم..
 
رئيس الاركان للجيش الاسرائيلي وعضو الكنيست ومن كبار القادة للحركة لصهيونية ابراهام بورغ قال: «دعونا ننتصر على الهتلرية الاسرائيلية» هتلر الاسرائيلي في كل مكان..!
 
وفي البدايات وقبل قيام اسرائيل طالما هاجمت شخصيات يهودية عالمية ويهود عاديون من فلسطين والعالم العربي والعالم قيام دولة لليهود في فلسطين في مقدمتهم كان العالم اليهودي المعروف البرت انشتاين فقد هاجم فكرة ايجاد دولة لليهود قبل وبعد قيامها العام 1948 في فلسطين وفي غيرها من بلاد العالم وبدعم من الصهيونية العالمية وبريطانيا وأميركا.. محذراً انشتاين بأن قيامها عبثي وإن كان قد دعا إلى تجمع يهودي عالمي للمحافظة على مصالح أتباع الديانة اليهودية..
 
وسار على خطى انشتاين البروفسور اليهودي الأميركي نعوم تشومسكي فلطالما هاجم دولة اسرائيل واعتبرها فخا للقضاء على يهود العالم وبسبب تصريحاته هذه منعته اسرائيل من زيارتها.
 
وفي الانتفاضة الفلسطينية 1987 فاجأ بيغن الحفيد للمجرم مناحيم بيغن رئيس الوزراء الاسرائيلي الأسبق المقترف لمذبحة صبرا وشاتيلا في إحدى المخيمات الفلسطينية في لبنان ومذبحة بحر البقر في مصر وغيرها.. فقد تفاجأ شبان فلسطينيون مشاركون في هذه الانتفاضة أن حفيد مناحيم بيجن هذا كان يشارك في الانتفاضة الفلسطينية ومؤيداً لها رافضاً هدم اسرائيل لمنازل الفلسطينيين واعتقالهم واطلاق الرصاص على المنتفضين لقتلهم..
 
وفي حرب 1948 رفض يهود فلسطينيون الانضمام إلى العصابات اليهودية.. ومنهم من انضم إلى القائد عبد القادر الحسيني للقتال بجانبه ضد العصابات الصهيونية.. وفي المخيمات الفلسطينية في لبنان صبرا وشاتيلا واليرموك وغيرها كان هناك يهود فلسطينيون هاجروا مع اخوانهم المسلمين والمسيحيين العرب ومنهم من انضم طوعاً إلى قوات منظمة التحرير الفلسطينية.
 
كما هاجمت ناتالي بورتمان نجمة هوليوود الأميركية ذات الأصول اليهوديةإسرائيل، واتهمتها بالعنصرية. وقالت في حوار مع صحفيين، إن قانون الدولة القومية اليهودية الذي تبنته إسرائيل قانون عنصري خاطئ..!
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات