Tuesday 16th of January 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    23-Dec-2017

بعد الأطباء..الاعتداء على الممرضين..! - عودة عودة

الراي -  في الاخبار... قبل أيام قليلة.قام مريض ومرافقوه بالاعتداء على ممرض قانوني في مستشفى الزرقاء الحكومي وذكر مدير المستشفى بأن مريضا في قسم الرجال ومرافقيه قاموا بضرب الممرض اثناء عمله الرسمي.وتم إسعافه الى قسم الطوارئ في المستشفى اثر إحداث رضوض في مختلف أنحاء جسمه...!

قبلها أدخل طبيب نسائية وتوليد الى العناية المركزة اثر تعرضه للاعتداء من قبل زوج واقارب مريضة في مستشفى التوتنجي، فقد قام زوج المريضة باقتحام غرفة فحص الحوامل والاعتداء بالضرب على الطبيب.. لا يمر اسبوع دون ان نفاجأ بالاعتداءات على الاطباء في المستشفيات بوزارة الصحة.. وهذه المرة طاولت هذه الاعتداءات الممرضين..!
والحبل على الجرار لتصل هذه الاعتداءات العاملين في الاشعة وغيرها من المهن الصحية .. لم تحل هذه المشكلة المزمنة وطال عمرها ولأكثر من ربع قرن.. وقد طالت هذه الاعتداءات المستشفيات الحكومية في البدايات لتمتد فيما بعد الى المستشفيات الخاصة وفي العاصمة والعديد من المدن الاردنية في الوسط والشمال والجنوب..
في كل اعتداء تهب وزارة الصحة ونقابة الاطباء بإطلاق التصريحات النارية ومنها:إنها لم ولن تتهاون مع المعتدين على أطبائنا .وغيرهم من العاملين... والعقوبات ستكون رادعة وغير مسبوقة.. ورافق كل ذلك اعتصامات واحتجاجات حاشدة على ابواب المستشفيات العامة والخاصة..
كما رافق كل هذه الاعتصامات والاحتجاجات قيام نقابة الاطباء بتشكيل فرق قانونية للدفاع عن الاطباء امام القضاء وإجراءات أخرى لا اول لها ولا آخر لكن.. وبكل أسف..
فإن هذه الاحتجاجات والاعتصامات تنتهي في الغالب بحفل استعراضي كبير تمارس فيه عمليات تبويس اللحى وتناول المناسف وشرب القهوة العربية وكفى االله المؤمنين شر القتال..
وفي الختام.. المشكلة تكبر عاما بعد عام ولاكثر من ربع قرن خلقها واضعو السياسات الصحية في بلدنا.. واالله تعالى أعلم..!
odehaodeha@gmail.com
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات