Thursday 2nd of February 2023 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    18-Dec-2022

اليوم العالمي للغة العربية احتفالات محلية وعالمية بـ»لغة الضاد» وأحد أركان التنوع الثقافي في العالم

 الدستور-نضال برقان

يحتفل العالم أجمع، اليوم، (الثامن عشر من كانون الأول من كل عام)، باليوم العالمي للغة العربية، وهو اليوم الذي قررت الأمم المتحدة سنة 1973 اعتماد اللغة العربية لغة رسمية، ثم جعلته منظمة اليونسكو يوما عالميا للعربية.
اليوم، باتت اللغة العربية ركناً من أركان التنوع الثقافي للبشرية جمعاء، بوصفها واحدةً من «اللغات الأكثر انتشاراً واستخداماً في العالم»، وفق الموقع الرسمي لـ»منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة/ اليونسكو».
وعلى الرغم من أهمية التحديات المختلفة التي تواجه العربية، من مثل: الإملاء والنّحو والصّرف، غير أن تحيات حوسبتها وإدخالها في عوالم الذّكاء الاصطناعيّ تظل أبرز ما يواجهها في الراهن والمعيش.
 مبادرة سمو ولي العهد «ضاد»
على صعيد خدمة اللغة العربية تبرز محليا مبادرة سمو ولي العهد «ضاد» الطموحة لخدمة اللغة العربية، إذ إن أحد أهم أهداف المبادرة تعزيز مكانة اللغة العربية بوصفها لغة تقدمية ومنتجة للمعرفة من خلال مواكبتها للعصر الرقمي وتطوير التقنيات المستقبلة الناطقة بالعربية وجعلها لغة موائمة للمتطلبات التكنولوجيّة، ومستخدمة من جيل شاب يعتمد على محركات البحث، وشبكة الإنترنت وغيرها من الوسائل العصريّة. كما تسعى المبادرة، للتشبيك مع المؤسسات المتخصصة لدمج اللغة العربية في عالم الذكاء الاصطناعي وإنتاج تطبيقات لخدمة الأشخاص في مجالاتهم وحياتهم اليومية، ومن هذه المشروعات مشروع تطبيق امتحان الكفاية الذي طبق بالشراكة مع مجمع اللغة العربية الأردني الذي أشرنا إليه، وكذلك مشروع الحاضنة الحاسوبية.
 مجمع اللغة العربية الأردني يحتفل بالمناسبة
يحتفل مجمع اللغة العربية الأردني باليوم العالمي للفة العربية، الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم، في قاعة الأستاذ الدكتور عبد الكريم خليفة في مقر المجمع، ويشتمل الحفل، الذي يبدأ بالسلام الملكي ومن ثم بآيات من الذكر الحكيم، على كلمة لرئيس المجمع، الأستاذ الدكتور خالد الكركي، ومن ثم تكريم المحكمين والفائزين في المسابقات الثقافية للمجمع لعام 2022، تم تكريم العشرة الأوائل في امتحان الكفاية للغة العربية، فتكريم أصحاب أفضل المبادرات والإنجازات اللغوية.
 «اليونسكو» تحتفل بـ»مساهمة اللغة العربية في الحضارة والثقافة الإنسانية»
بينما يحتفل العالم أجمع باليوم العالمي للغة العربية، فقد ارتأت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونسكو» تخصيص احتفالات عام 2022 حول «مساهمة اللغة العربية في الحضارة والثقافة الإنسانية»، إذ ستسلط الضوء على المساهمات الغزيرة للغة العربية في إثراء التنوع الثقافي واللغوي للإنسانية، فضلاً عن مساهمتها في إنتاج المعارف، حيث نظمت سلسلة من حلقات النقاش والفعاليات الثقافية يوم أمس الأول في مقرها في باريس.
ومن أبرز الموضوعات التي تم مناقشتها:
التنوع الثقافي: تجربة اللغة العربية وتفاعلها مع اللغات الأخرى.
القيم الإنسانية المشتركة: الإمكانيات التي تتيحها التكنولوجيات الرقمية ووسائل الاتصال الحديثة. وضع تصوُّر للتماسك والإدماج الاجتماعي من خلال التعددية اللغوية.
وقد تم تنظيم الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية بالتعاون مع الوفد الدائم للمملكة العربية السعودية لدى اليونسكو، وبالشراكة مع مؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية.