Wednesday 18th of October 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    26-Jul-2017

فيلم أردني ضمن الأفلام المرشحة لجائزة "روبرت بوش شتيفتونغ"

 

عمان-الغد- نال فيلم التحريك الأردني "Encountering Samir" من تأليف وإخراج رند رمزي بيروتي، إنتاج فلافيا أورتفيغ، وإنتاج (الأردن وألمانيا)، منحة ضمن المشاريع التي كشفت عنها مؤسسة "روبرت بوش شتيفتونغ" عن مشاريع الأفلام الـ11 المرشحة لـجائزة الفيلم في فئات الأفلام الروائية القصيرة، الأفلام الوثائقية وأفلام التحريك القصيرة.
وسيتم الإعلان عن المشاريع الثلاثة الفائزة بدعم قدره 60 ألف يورو في حفل يُقام في الثامن عشر من شباط (فبراير) المقبل، ضمن فعاليات برليناله للمواهب التي تُقام في إطار الدورة الـ68 من مهرجان برلين السينمائي الدولي.
وشملت مشاريع الأفلام الروائية القصيرة Bottles (المغرب وألمانيا) تأليف وإخراج ياسين الإدريسي، وإنتاج جيسي جورج وفيلم "Lowest Point on Earth" (فلسطين وألمانيا)، تأليف وإخراج ليلى عبَّاس، وإنتاج ديرك سيمون، وفيلم "Maradona's Leg" (فلسطين وألمانيا) من تأليف وإخراج فراس خوري، وإنتاج مي عودة.
فيما ضمت مشاريع الأفلام الوثائقية؛ فيلم "Displaced in Heaven" (فلسطين وألمانيا) إخراج: خالد جرَّار وإنتاج: توماس كاسك، وفيلم "Embodied Chorus" (لبنان وألمانيا) من تأليف وإخراج محمد صبَّاح ودانيل دافي، وإنتاج جوليا فاغن، وفيلم "Isthmus" (سوريا وألمانيا) من إخراج خالد عبد الواحد وأمل الزقوت، وإنتاج إنيس ماير، وفيلم "We are Inside" (لبنان وألمانيا)،  تأليف وإخراج فرح قاسم، وإنتاج نيكولا سانغس.
وفي مشاريع أفلام التحريك نالت الأفلام الآتية منحا منها؛ فيلم "How My Grandmother Became A Chair" (لبنان وألمانيا) من تأليف وإخراج نيكولاس فتوح، وفيلم (R.I.W. (Rest in War) (سورية، الإمارات وألمانيا) من تأليف سيسيل بيسانت، وإخراج أنطوان عنتابي.
وبدأت النسخة الأولى من جائزة الفيلم في العام 2013، ومن خلال برنامج تدريبي يستغرق عاماً، تستهدف المبادرة في المقام الأول الإنتاج العربي الألماني المشترك بين المخرجين الشباب الذين يبدأون العمل في مجال السينما، والطلاب والشباب حديثي التخرج من أكاديميات ومعاهد السينما والإعلام ويحملون الجنسية العربية، وإن كانوا يمتلكون مشروعاً في مرحلة التطوير في أي من فئات الأفلام السابق ذكرها، ليكون لديهم معرفة بكيفية تطوير مشاريعهم، ويحتكون بأسواق السينما الدولية.
ويُشترط أن يحتوي كل فريق عمل على منتج، منتج مشارك، مخرج، مؤلف ومصور (لا ينطبق هذا الأخير على أفلام التحريك)، بالإضافة إلى أي من أفراد فريق عمل الفيلم، مثل المونتير والمؤلف الموسيقي، على أن يكون هناك توازن بين المنتجين العرب والألمان، وأن يتم إنتاج الفيلم في كلا البلدين، تأكيداً لمبدأ التبادل الثقافي الذي تنتهجه المبادرة.
ومن الممكن أن يتم استخدام جوائز المؤسسة في تمويل الأفلام بالكامل، كما توفر "روبرت بوش شتيفتونغ" خدمات استشارية، عمليات الترويج للأفلام والتعاقد مع نجوم السينما والإعلام للانضمام إلى الفيلم.
FacebookTwitterطباعةZoom INZoom OUTحفظComment
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات