Thursday 14th of December 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Oct-2017

الملقي: ضبط النفقات ليس على حساب المواطن

 

أحمد الرواشدة
العقبة -الغد- أكد رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي أن ملفي التعليم والصحة في العقبة على رأس اولويات الحكومة، مشيرا إلى أن السلطة اقرضت وزارة التربية والتعليم قرضا بقيمة 17 مليون دينار لإنشاء المدارس المجمعة الحديثة التي يجري العمل بها الآن، والتي ستحل اغلب مشاكل قطاع التربية والتعليم في العقبة.
وبين رئيس الوزراء خلال زيارة إلى محافظة العقبة واجتماعه بمجلس محافظة العقبة للإطلاع عن قرب على أبرز إنجازات مجلس المحافظة ان الحكومة تدرك واقع قطاعي التربية والتعليم والصحة في العقبة ولن تألو جهدا في دعمهما باعتبارهما محاور اساسية في نهضة المنطقة وتقدم ابنائها.
وأشار أن مجالس المحافظات المنتخبة حديثا هي أحد أهم انجازات عملية الاصلاح الشامل، الذي يقوده جلالة الملك عبدالله الثاني وتنفذه الحكومة لنهضة الأردن ورفعة شأنه، معربا عن اعتزازه بتنفيذ الحكومه 3 انتخابا خلال عمرها القصير هي الانتخابات البرلمانية ومجالس المحافظات ومجالس البلديات.
وأضاف ان برنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي ليس شعارا ترفعه الحكومة انما هو هدف ونهج نهضوي وتنموي يلزمنا بالاعتماد على الذات وتدبير مواردنا الاقتصادية في ظل الظروف الحالية التي تعيشها المملكة والمنطقة.
وأكد أن مجلس محافظة العقبة مجلس مميز من حيث وجود هيئات ومؤسسات عديدة يمكن ان يعمل معها، بما يضمن تحقيق نجاحات وانجازات متميزة على مستوى خططه وتطلعاته كسلطة منطقة العقبة الخاصة وشركة تطوير العقبة وشركة تطوير وادي عربه وما تملكه هذه المؤسسات من مقومات وقدرات تدفع بنجاح أعمال مجلس المحافظة.
وأكد الملقي أن برنامج الاصلاح الاقتصادي لن يكون على حساب التنمية، وان ضبط النفقات لن يكون على حساب حياة المواطن، وان زيادة الإيرادات ستكون بالشكل الذي يضمن تقديم خدمة أفضل للمواطنين في مختلف مناطقهم.
وقال إن موازنة مجالس المحافظات هذا العام لم تكن كبيرة، نظرا إلى أن هناك مشاريع قائمة في المحافظات وينفق عليها من خلال الحكومة المركزية، اضافة إلى أن هناك مشاريع تنموية وخدمية مشتركة بين بعض المحافظات وتمول من الموازنة العام للدولة.
وأضاف لقد بدأنا منذ عامين بإدخال بعض المناطق في محيط مدينة العقبة ضمن قانون منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة كما هو حاليا في لواء القويره، مشيرا إلى استحداث 6 مناطق صناعية وما تنطوي عليه من ابعاد تنموية وخدمية واقتصادية تعود بالنفع على المنطقة وعلى الاقتصاد الوطني عموما، مؤكدا ان سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة طرحت عطاءات البنية التحتية لهذه المناطق.
ودعا الملقي سلطة العقبة الخاصة إلى ابتعاث اطباء عامين من العقبة إلى الخارج للتخصص في مختلف الاختصاصات الطبية على حساب الحكومة، شريطة أن يعودوا للعمل في العقبة لحل مشاكل نقص التخصصات الطبية في العقبة الابعد عن العاصمة عمان.
وأضاف لقد طلبت من وزير البلديات دراسات واقع واحتياجات بلديات محافظة العقبة، ليصار الى كيفية دعمها وحل المشاكل التي توجهها في حدود الامكانيات المادية المتاحة، مشددا على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد ما بين مجلس المحافظة والمجلس التنفيذي والمجالس البلدية للوصول الى الهدف والمصلحة العليا.
بدوره، عرض رئيس مجلس محافظة العقبة محمد الزوايده واقع المحافظة التنموي ونظرة المجلس إلى مستقبله، مطالبا برفع موازنة المحافظة في الاعوام المقبله ومبنى جديد للمجلس وحدة معالجة للسرطان واعفاء مواد البناء والاثاث المنزلي من الرسوم الجمركية لابناء المحافظة في محيط مدينة العقبة ممن يقطن في المنطقة الجمركية خارج حدود العقبة الخاصة ووسيلة نقل لاعضاء المجلس.
وطرح عضو مجلس المحافظة محمد المغربي جملة من مطالب المحافظة تضمنت رفد مستشفى الأمير هاشم بكوادر طبية والتركيز على المشاريع المتوسطة والصغيرة في استراتيجيات سلطة العقبة الخاصة وضرورة العمل بالتوازي بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتركيز على ضعف الاهتمام بالسياحة والخروج من العمل بمذكرات التفاهم إلى العمل بقوانين المنطقة الخاصة والحد من تعدد المرجعيات والاهتمام بالشباب ورفد الجامعات الاردنية في العقبة بتخصصات متنوعة،  مثمنا موافقة رئيس الوزراء على تخصيص قطعة ارض في وقت سابق لجمعية البيت العقباوي.
وطالب عضو مجلس المحافظة عن قضاء وادي عربة موسى العمارين بترفيع القضاء إلى لواء وتحسين نوعية مياه الشرب واعادة النظر في توزيع الوحدات الزراعية على المواطنين وشمول الوادي بنظام الطاقة الشمسية.
وطالب اعضاء المجلس عالية الكباريتي ومحمد النجادات ونوال الزلابيه بجملة مطالب تركزت على قطاعات التربية والصحة والخدمات العامة والفقر والبطالة.
وكان مساعد محافظ العقبة خالد الحجاج قد قدم ايجازا حول رؤية المحافظة وشراكتها مع مجلس المحافظة ورسم السياسات والاقتصادية والتنموية التي تضمن تحقيق الاهداف العامة والمصلحة العليا.
وحضر اللقاء وزير الداخلية غالب الزعبي ووزير الدولة لشؤون الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني ورئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة ومحافظ العقبة حجازي عساف واعضاء المجلس التنفيذي.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات