Wednesday 12th of December 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    08-Jan-2018

المسلماني: فوضى عارمة بقطاع السياحة ولا بد من حماية له

 

عمان- الغد - حذر النائب السابق أمجد المسلماني أن القطاع السياحي يمر بهذه الأيام في "أصعب مراحله"، حيث تتعرض مكاتب السياحة لمنافسة غير عادلة وغير مشروعة من جهات متعددة استغلت غياب الحماية الحكومية لهذا القطاع.
وأشار، بتصريح له امس، إلى أن المكاتب السياحية وعددها نحو 750 مكتبا تشغل نحو 10 لاف مواطن وتدفع رسوم ترخيص ورسوما سنوية وضرائب لخزينة الدولة، إضافة إلى تقديم هذه المكاتب كفالات تصل الى مائة ألف دينار لضمان حقوق زبائنها.
وبين أن مواقع إلكترونية تعمل من الخارج تباشر إجراء الحجوزات بالرغم من كونها غير مرخصة وليس لديها أي مكاتب سياحية معتمدة بالمملكة، وبذلك فإن الاقتصاد الأردني لا يحقق أي فائدة، فهي لاتشغل أي مواطن ولا تدفع أي رسوم أو ضرائب، ما يستلزم تدخل هيئة الإعلام لحجب هذه المواقع أسوة بدول مجاورة. وأوضح أن استخدام هذه المواقع يترك المواطن "بلا حماية قانونية لأنها غير مرخصة وغير معترف بها ولا يمكن ملاحقتها قانونيا عند اخلالها بالتزاماتها". وذكر أن بعض الشركات السياحية بدول مجاوره تتولى القيام بأعمال مكاتب السياحة الاردنية داخل المملكة "حيث تقوم هذه الشركات بتوزيع برامج متكاملة شاملة تذكرة الطائرة والفندق ما يشكل تجاوزا للدور الذي يفترض أن يقوموا به وهو فقط تقديم عروض من الفنادق، ما يتطلب من وزارة السياحة تشديد الرقابة على مثل هذه الممارسات والتعميم على شركات الطيران بعدم إعطاء هذه المكاتب غير المرخصة أية مقاعد، وأن يتم معاقبة أي شركة طيران مخالفة". 
واعتبر أن الحكومة "لم تقف متفرجة فعمدت لتأسيس شركة حكومية تنافس القطاع الخاص بشكل يتناقض مع الإجراءات الحكومية لتشجيع الاستثمار وحماية القطاع الخاص وتوفير بيئة اعمال مناسبة".
ودعا المسلماني لـ"لإيجاد بيئة تشريعية وتنظيمية حديثة، تساعد القطاع السياحي على النمو وزيادة اعداد السياح اسوة بدول أخرى".
ورأى ان هذا الإنجاز "يتم من خلال خطوات عملية مدروسة لا، من خلال المؤتمرات الصحفية ولا من خلال اعتبار استقطاب عدة آلاف من السياح إنجازا عظيما"، معتبرا ان التصريحات الرسمية حول ازدياد اعداد السياح  "مجرد تكتيك إعلامي مكرر لا أكثر".
وطالب وزارة السياحة وجمعية وكلاء السياحة والخبراء بضرورة إعداد دراسة وتوصيات لحماية هذا القطاع وتنظيمه وتنظيم عمل شركات الطيران والتي أيضا تشكل منافسا لمكاتب السياحة بشكل يخالف التعليمات.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات