Saturday 25th of November 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    28-Aug-2017

كرة القدم على الفيس بوك! - أمجد المجالي
 
الراي - لا يحتاج الأمر الى أكثر من خمس دقائق فقط لرصد الفيس بوك حتى تخرج بالصورة الكاملة للحالة «المثيرة للاشمئزاز» جراء ما تنتهجه شريحة واسعة من متابعي وجماهير كرة القدم من «خروقات» بمنشورات وتعليقات.
 
هناك من يتحدث بإسم ادارة النادي -الفلاني- ويهاجم بشكل مبالغ فيه الى حدود التجريح، وهناك من يكيل الاتهامات والشتائم ويصدر الاحكام، ومجموعة أخرى تضع التعليقات حسب الأهواء الشخصية وبعيداً عن المصلحة العامة، ليختلط الحابل بالنابل.
 
المؤسف، أن الغالبية ممن يقدمون نفسهم كـ محبين للعبة يجتهدون في البحث عن المساحات -السوداء- ويختلقون الاخبار ويألفون الروايات المفبركة بهدف التأجيج أو البحث عن زيادة التعليقات أو «اللايكات»، ما يدفع نحو التسابق على الكذب والافتراء والتجريح!.
 
والمؤسف أكثر أن هناك من هم بموقع المسؤولية، كـ اداريين في الأندية، على سبيل المثال، أخذوا ينجرفون مع التيار بحثاً عن شعبية «زائفة» عند جماهير اللعبة، ومنهم من يقدم المعلومات المغلوطة والكاذبة لأشخاص -تابعين لهم- وبعدما تتزايد التعليقات والمشاركة على المنشور يتم الزج بإسم الاداري وفق ترتيب معد مسبقاً لكي يقدم على أنه المنقذ وصاحب الايادي البيضاء.
 
والمؤسف أكثر وأكثر أن غالبية من يلوثون سمعة كرة القدم بمنشوراتهم «الهابطة» على الفيس بوك، باتوا يحظون بمكانة لدى بعض ادارات الاندية، حتى أن أحد الاداريين أسر لي بأن ما يثار على الفيس بوك من اراء وتعليقات يتم مناقشته في اجتماعات مجلس ادارة النادي (...)، ويتم التوصية بضرورة استمالة فلان وفلان لضمان عدم توجيه الاساءة بمنشوراته الى «الادارة».
 
وفق ما سبق، فإن المسألة باتت بحاجة الى معالجة سريعة وحازمة، ذلك أن حماية اللعبة وسمعتها أهم وأكبر بكثير من مصالح ضيقة لـ المتلونين والمنتفعين والدخلاء.
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات