Thursday 29th of June 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Apr-2017

انتخابات اتحاد طلبة «الأردنية» - د.محمد الرصاعي
 
الراي - دائما كان الهدف من التعليم إعداد الأفراد وتأهيلهم ليكونوا مواطنين فاعلين ومنتجين في مجتمعهم الكبير، وعليه يجب أنَّ تكون عملية التعليم تحاكي أنشطة الحياة الواقعية في المجتمع، بل يذهب بعض خبراء التعليم إلى أنَّ ممارسات الطلبة وخصوصا في المرحلة الجامعية يجب أنَّ تتجاوز واقع المجتمع صوب طموحات يأمل الجميع تحقيقها، وكذلك تؤدي إدارة هذه الممارسات وتوجيهها إلى حل ما يواجه المجتمع من مشكلات وتحديات.
 
انتخابات اتحاد الطلبة في الجامعات الأردنية جاءت تحقيقاً لرؤية القيادة السياسية في الأردن لضرورة إعداد طلبة الجامعات للمشاركة في الحياة السياسية بالصورة التي تمكن مشاركة المواطنين في شؤون إدارة الدولة من خلال العملية الديمقراطية واختيار ممثليهم في مؤسسات الدولة. في الجامعة الأم التفتت الإدارة إلى وضع قوانين وتعليمات تساعد في أنَّ تحقق انتخابات اتحاد الطلبة الغاية منها، بحيث تتسع دائرة الانتخاب وتتشكل ائتلافات طلابية تدفع الطلبة للخروج من الدوائر والأطر الضيقة.
 
نتمنى بعد نجاح الانتخابات في الجامعة الأردنية أنَّ تتحول حركة التأثير بين الجامعات والمجتمع الكبير، لكي تنقل الممارسات الإيجابية في الجامعات في جانب السلوك ومهارات الحياة المختلفة باتجاه الممارسة الفعلية للمواطنين، خاصة وأنَّ الأردن من أكثر دول العالم في استقطاب الشباب للدراسة الجامعية، والأهم في المرحلة القادمة أنَّ يستطيع الطلبة ضمن القوائم الانتخابية تأطير البرامج والأفكار التي تخدم الطلبة وتساهم في تطوير التعليم الجامعي.
 
لقد أكدت انتخابات اتحاد الطلبة في الجامعة الأردنية أن الشباب الأردني واعٍ ومدرك لدوره الاجتماعي، وقادر على إدارة دوره في الحياة السياسية من خلال رفض الممارسات التي قد تسبب في الإساءة للوطن وسمعته المميزة في جميع مجالات التنمية وخاص في المجال الأكاديمي، لقد كانت الجامعة الأردنية وجميع كوادرها وطلبتها على قدر التحدي بإجراء انتخابات اتحاد الطلبة بكل حضارية ونظام وتعاون، واستطاعت أنَّ تعيد للجامعات فرصة استعادة الدور في المساهمة في نجاح التجربة الديمقراطية في الأردن، من خلال بناء الوعي والفكر السياسي الناضج والمستند للمشاركة السياسية في مؤسسات الحكم الوطني بخيارات وطنية صادقة، وفي مسار آخر تكرار نجاحات الفعاليات الديمقراطية داخل مؤسسات التعليم لتكون تجارب مثمرة ينقل أثرها ونتاجها إلى المجتمع.
 
Rsaaie.mohmed@gmail.com
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات