Thursday 20th of September 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    03-Jul-2018

انطلاق منصة "مصنع" في المتحف الوطني

 

معتصم الرقاد
 
عمان-الغد-  افتتحت الأميرة وجدان الهاشمي بحضور عدد كبير من المهتمين بالشأن الثقافي، المهرجان الاحتفالي الفني "في الهامش" الذي نظمه المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة، للإعلان عن انطلاق منصة "مصنع.. ابداع وفكر معاصر".
بمشاركة ما يقارب 90 جهة، تنوعت بين فنانين ومهتمين ومؤسسات ثقافية، انطلقت منصة "مصنع" ضمن مهرجان فني اشتمل على أمسيات موسيقية ورقص معاصر وفنون ادائية وورش عمل في فن "الجرافيتي"، ومحاضرات وحلقات نقاشية ومسرح وسينما وادب معاصر، ومعرض فني احتوى مختلف الفنون التشكيلية والبصرية من رسم وتصوير وانشاءات فراغية ورسوم متحركة وفن الفيديو. وخلال الافتتاح أعلن الدكتور خالد خريس مدير عام المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة عن الانطلاقة الرسمية لمنصة "مصنع"، وفي كلمته بين أهمية "مصنع" كمنصة تفتح المجال أمام مختلف الطاقات الشابة لتقديم مشاريعهم الناشئة في مختلف مجالات الفنون التشكيلية والبصرية والموسيقى والمسرح والادب والرقص المعاصر والفنون الادائية.
وأكد أهمية الانفتاح على المجتمع والفكر المعاصر والبيئة، من خلال دعوات مفتوحة تشتمل على المشاريع الناشئة والاقامات الفنية وبرامج للقييمين الفنيين، كذلك ملتقى النحت العالمي وورش العمل الصيفية وفنون الشارع، بالإضافة إلى مجلة الكترونية تعنى بالأبحاث والفكر المعاصر، وبين أن ذلك سيكون على مستوى عالمي بحيث سيضع المتحف والأردن على خريطة الفن العالمي.
ومن جانبها قالت قيمة منصة "مصنع" الدكتورة روثيو فيالونجا، أنشئ "مصنع"، لتحديث مفهوم المتحف من أجل التفكير في ثقافة اليوم من خلال حوار دائم مع المجتمع، "مصنع" هو منصة للإبداع والإبتكار لخدمة الوكلاء الثقافيين والمواطنين. 
وأضافت، يأخذ "مصنع "على عاتقه من خلال بناء الجهود الجماعية امكانية تغيير الواقع، وطرح الاسئلة من وجهة نظر نقدية حول مسائل عدة. ان واقع المتاحف العالمية يبحث عن التحول. "مصنع" يتخيل المتحف فضاء حيا لبناء المعرفة، فيصبح بهذه الطريقة فضاء للتجريب الفني والتعليمي بابتكار وتطوير مستمرين.
وبدورها أشادت الأميرة وجدان الهاشمي رئيسة الجمعية الملكية للفنون الجميلة بهذا الحدث الفني المميز، وشكرت مدير عام المتحف والقائمين على منصة " مصنع"، كما شكرت جميع المشاركين في هذا المهرجان. هذا واشتمل افتتاح المهرجان على عزف لفرقة "درم جام" ورقص ارتجالي لمجموعة من الراقصين تم تصميمها من خلال ورشات عمل كجزء من صالة عمان للرقص1 في المركز الوطني للثقافة والفنون، وحفل موسيقي لفرقة "فلك" لمجموعة من العازفين من مدرسة عمان الوطنية، بالإضافة الى المعرض الفني الذي يعرض في جميع صالات المبنى الأول للمتحف.
هذا ويستمر المهرجان "في الهامش" إلى مساء اليوم بفعاليات ونشاطات متنوعة. وستبدأ فعاليات ختام المهرجان، من الساعة 2 ظهرا بورشة لفنانين الغرافيتي، بحيث يقومون بالرسم الحي والمباشر، وهم: ميرمار، أمير صبيح، جوانه عريض، زين الخطيب، ابراهيم قمر وسردين. وفي الساعة 5 مساء يستضيف المهرجان المصورة ليندا خوري، وحوار مفتوح حول نظرة مختلفة للتصوير الوثائقي.  ويلي الحوار ورشة عمل ومناقشة يقيمها (ستوديو 8).
اخر الفعاليات في الساعة 8 والنصف، سيتم عرض فيلم " The Curve"، يليه مناقشة وحوار مع المخرج رفقي عساف، ويأتي هذا الفيلم بالتعاون مع الهيئة الملكية للأفلام.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات