Sunday 17th of June 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Jun-2018

الملك والشيخ الصباح: توسيع قاعدة التعاون المشترك

 

الكويت– أكد جلالة الملك عبدالله الثاني وأخوه سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، أمس في العاصمة الكويتية، حرصهما الكامل على توسيع قاعدة التعاون المشترك، ولا سيما في المجالات الاقتصادية والتجارية، وزيادة حجم الاستثمارات الكويتية في المملكة في عدة قطاعات حيوية.
 
جاء ذلك خلال مباحثات عقدها الزعيمان في الكويت بقصر دسمان، وحضرها عدد من كبار المسؤولين في البلدين، أكدا فيها اعتزازهما بالمستوى المتميز الذي وصلته العلاقات الأردنية الكويتية الأخوية الراسخة بين البلدين الشقيقين، والتطورات الإقليمية الراهنة.
 
وأعرب جلالته، في هذا الإطار، عن تقدير الأردن الكبير لمواقف دولة الكويت الشقيقة، بقيادة أخيه سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح التاريخية والداعمة للأردن، والوقوف إلى جانبه في مختلف الظروف، وما تبديه دوما من استعداد لدعم اقتصاده.
 
وجرى التأكيد خلال المباحثات، على أهمية إدامة التنسيق والتشاور بين البلدين الشقيقين، حيال مختلف القضايا والتحديات الإقليمية، وبما يسهم بتحقيق مصالح الأمة العربية، وخدمة قضاياها العادلة.
 
وفي السياق ذاته، شدد جلالة الملك على أهمية جهود سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في خدمة القضايا العربية وتعزيز التضامن العربي.
 
المباحثات تناولت أيضا؛ المستجدات الراهنة على الساحة الإقليمية، اذ أكد الزعيمان على ضرورة التوصل لحلول سياسية لأزمات المنطقة، ومواصلة جهود الحرب على الإرهاب، ضمن نهج شمولي.
 
من جانبه؛ أعرب سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن تقديره العميق للمواقف المشرفة للأردن، بقيادة جلالة الملك، في الوقوف إلى جانب أشقائه العرب، والدور المهم الذي يقوم به جلالته لخدمة القضايا العربية، وتعزيز منظومة العمل والتعاون العربي، ومساعيه المستمرة لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.
 
وحضر المباحثات وزير الخارجية وشؤون المغتربين في حكومة تصريف الأعمال أيمن الصفدي، ورئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن محمود عبدالحليم فريحات، ومستشار جلالة الملك، مدير مكتب جلالته منار الدباس، والسفير الأردني في الكويت صقر أبو شتال.
 
كما حضرها عن الجانب الكويتي سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ولي العهد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ونائب رئيس الحرس الوطني مشعل الأحمد الصباح، ورئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك الصباح، والنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع، الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ الفريق خالد الجراح الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح، وعدد من كبار المسؤولين.
 
وأقام سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مأدبة إفطار تكريما لجلالة الملك والوفد المرافق، حضرها عدد من كبار المسؤولين الكويتيين من مدنيين وعسكريين.
 
وكان في مقدمة مستقبلي جلالته لدى وصوله مطار الكويت الدولي سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، وسمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ولي العهد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، والشيخ صباح خالد الحمد الصباح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، والشيخ الفريق خالد الجراح الصباح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، وأنس خالد الصالح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، وعدد من كبار المسؤولين الكويتيين، والسفير الأردني في الكويت صقر أبو شتال، وأركان السفارة.-(بترا) 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات