Saturday 27th of May 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    11-Apr-2017

مجازر الكنائس - د. تيسير عماري
 
الراي - مجازر الكنائس التي حصلت يوم الاحد في مصر والتي بدأت منذ سنوات والتي حصدت عشرات القتلى والجرحى هي جزء من مسلسل لمخطط بُدئ بتنفيذه منذ سنوات قريبة ووضعت اسسه منذ سنوات بعيدة.
 
لا يحتاج المرء ان يكون عبقرياً سياسياً ولا ان يكون من خريجي هارفرد في السياسة ولا ان يكون تلميذاً لكيسنجر لكي يفهم ويدرك ما يجري في العالم العربي فقد اصبح بائع الترمس يعرف ما يجري بالرغم من التضليل والكذب الاعلامي الهائل من قبل بعض الكتاب والمحطات الفضائية.
 
المخطط بدأ على ارض الواقع في احتلال العراق وتدمير وتسريح جيشه وتقسيمه طائفياً وعرقياً وما زال الدمار والقتل قائماً فيه حتى الآن حصل له كل ذلك بحجة نظامه الاستبدادي وحماية الشعب العراقي وتطبيق الديمقراطية فيه.
 
حكم العراق الامريكي بريمر بعد الاحتلال ووضع دستور العراق وهو دستور طائفي وعرقي لا يزال العراق يعاني منه حتى الآن فأين الديمقراطية التي تريدها الدول التي احتلت العراق ؟ ثم جاء ما يسمى بالربيع العربي والتي بشرت به كونداليزارايز واعطته وصفاً غريباً حيث اسمته الفوضى الخلاقة لم نفهم في حينها ماذا تعني الفوضى الخلاقة الا بعد تدمير ليبيا وسوريا واليمن.
 
لنعود للمخطط: المخطط ايها السادة وضعت بنوده سنة 1949 واعلنه بن غوريون رئيس وزراء اسرائيل بعد عام من انشائها عندما قال: السلاح النووي لا يحمي اسرائيل الذي سيحمي اسرائيل هو تقسيم الدول العربية الى دويلات طائفية وعرقية متحاربة البعض منها او معظمها تطلب مساعدة اسرائيل فالقضاء على الجيش العراقي والسوري والمصري من ضمن ذلك المخطط تم تدمير الجيش العراقي ثم يتم اليوم تدمير الجيش السوري واليوم ينشغل الجيش المصري في محاربة الارهاب صنيعة المراكز الاستخبارية العالمية والاقليمية الا يكفي من ادلة ان اسرئيل تعالج جرحى النصرة وغيرها في مستشفياتها.
 
الدمار قائم والقتل مستمر والقتل يطال الجميع مسلمين سنة وشيعة بعد ان تم هذا التقسيم (وهو من ضمن المخطط ) والقتل طال كل مكونات الشعوب العربية من مسيحيين وغيرهم.
 
نعود الى مجازر الكنائس لماذا الكنائس؟ لأنه من ضمن المخطط تهجير المسيحيين من دول المشرق العربي وهذا ما تم ويتم الآن ففي العراق لم يتبق الا 130 الفا من مليون ونصف مليون عراقي وفي فلسطين لم يتبق الا 35 الفا في القدس وبيت لحم وبيت جالا وغيرها وفي حلب 95% من المسيحيين هاجروا وفي لبنان اذا ما استمر الخلاف الطائفي سينتهي الامر بأنشاء كنتون للمسيحيين بعد تقسيم لبنان (هو اصلاً مقسم سياسياً وطائفياً بدون الحدود الجغرافية).
 
اما مصر فالامر سيستمر في محاولة تقسيم مصر دينياً فمصر لا يوجد فيها شيعة والوسيلة الوحيدة هي التقسيم الديني اقباط ومسلمين واشغال الجيش المصري في المحافظة على الامن ومحاربة الارهاب داخل مصر وفي سيناء.
 
لماذا تهجير المسيحيين او تجميعهم في كنتون واحد ؟ لتحقيق يهودية الدولة وتحويل الصراع العربي الاسرائيلي الى صراع ديني لتقول اسرائيل للعالم ان المسلمين يقتلون المسيحيين ولا يريدونهم في دولهم وبالتالي من حق اسرائيل ان يكون لها دولة دينية خاصة باليهود ولماذا الارهاب في اوروبا ؟ لكي تصبح الشعوب الاوروبية ضد المسلمين والعرب وما يجري سياسياً في اوروبا اليوم من تقدم الاحزاب اليمينية والتي اتخذت شعاراً بطرد المسلمين من اوروبا بسبب الارهاب والهجرة هو اكبر دليل على ما نقول.
 
اريد ان اختتم الكلام بالقول ان امريكا وكندا واستراليا والدول الاوروبية تقدم المساعدة وتسهل هجرة المسيحيين اليها!! وهنا واسمحوا لي ان اقول معلومة لدي ان الفاتيكان يخشى ان تصبح الكنائس في المشرق العربي متاحف بلا مصلين!!
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات