Wednesday 24th of October 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    31-Dec-2017

"الشارقة للموسيقى العالمية" يحتفي بذكرى العندليب الأسمر

 

عمان- الغد- يستعدّ مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية في دورته الخامسة، والذي تقدمه هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) بشراكة استراتيجية مع هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة، ومسرح المجاز، وينظمه مركز فرات قدوري للموسيقى، لإحياء الذكرى الأربعين على رحيل الفنان الكبير عبد الحليم حافظ (العندليب الأسمر)،  وذلك مساء 14 كانون الثاني (يناير) المقبل، على مسرح جزيرة العلم بالشارقة.
ويقدّم كل من الفنانين المصريين أحمد عفت، ومي حسن، ومحمد متولي، الذين تتلمذوا في أعرق مسارح العاصمة المصرية القاهرة، خلال الأمسية، باقة من أجمل أغنيات الزمن الجميل، بمصاحبة أوركسترا دار الأوبرا المصرية، التي يقودها المايسترو محمد إسماعيل الموجي، في توليفة تستعيد ألق وجمال الأمسيات القديمة التي عبّرت في مضمونها عن أصالة الإبداع، وروعة اللحن والكلمة. 
وقال الفنان فرات قدوري، مدير مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية "نحتفي اليوم بواحد من القامات الغنائية الكبيرة التي تركت إرثاً فنياً عظيماً للأجيال القادمة من أغنيات وألحان تخلّدت في الزمن وحفرت في وجدان الشعب العربي بأسره الكثير من الملامح والصور، حيث أنه وبعد رحيله قبل أربع عقود من الزمن مازال صوته يصدح في أرجاء العواصم والشوارع العربية بأعذب الكلمات والألحان التي لا تُنسى". 
وأكد الفنان فرات قدوري على أن مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية يحرص دوماً على إحياء ذكرى الفنانين الكبار من خلال تخصيص أمسيات تقدّم للجمهور التوّاق للفن الأصيل، لوحات فنية تسعدهم وتستعيد معهم رونق ومجد الزمن الجميل. 
وتعد دار الأوبرا المصرية الجديدة التي افتتحت في العاشر من تشرين الأول (أكتوبر) 1988، بعد غياب دام سبعة عشر عاما نافذة لمصر إلى العالم تطل منه على ثقافات وفنون العالم المختلفة وتتواصل من خلاله مع الآخرين في نموذج فريد من حوار الثقافات والحضارات باعتبارها أقدم حضارة في تاريخ البشرية.
يشار إلى أن المايسترو محمد إسماعيل الموجي ينتمي الى عائلة الموجي الموسيقية المعروفة، والتي لها أثر كبير في بناء الحركة الموسيقية العربية، حيث أن له باع طويل في المجال فهو عازف كمان متميز، وأستاذ في جامعة طنطا، ومايسترو بدار الأوبرا المصري، شارك في عدة مهرجانات من بينها مهرجان الموسيقى العربية. ويشارك في المهرجان الذي تستمر فعالياته على مدار ثمانية أيام، نخبة من النجوم، والفنانين، والموسيقيين من عدد من الدول العربية والأجنبية، من بينها مصر، وسورية، ولبنان، والعراق، وإسبانيا، والمجر وغيرها، والذين سيقدمون أغنياتهم وموسيقاهم للجمهور في أربع وجهات هي: مسرح المجاز، وجزيرة العلم، والقصباء، وواجهة المجاز المائية. 
يُذكر أن مركز فرات قدوري للموسيقى يسعى من خلال تنظيم هذا المهرجان إلى تعزيز الحضور الثقافي والفني لإمارة الشارقة ولدولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى تعريف المجتمع الإماراتي بمختلف الثقافات الموسيقية من جميع أرجاء العالم، فضلاً عن إثراء رصيد إمارة الشارقة بعناصر الجذب الثقافية والفنية والسياحية.
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات