Wednesday 12th of December 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    05-Jan-2018

عجلونيون: تنفيذ الطريق الملوكي مع عمان سيكون بوابة للاستثمار

 

عامر خطاطبة
 
عجلون-الغد-  وصفت فاعليات عجلونية عملية إحياء الطريق الملوكي بين المحافظة والعاصمة عمان، بأنه سيكون بمثابة بوابة للاستثمار والتنمية في المحافظة، بحيث سيشجع المستثمرين على تنفيذ مشاريع سياحية كبرى في المحافظة في حال تنفيذه.  
وقالوا، إن واقع السياحة في المحافظة ومردودها ما يزال دون المستوى، لافتين إلى تدني نسب الإشغال في الفنادق، وعدم وجود برامج تطيل فترة إقامة الزوار بما يعود على المجتمع المحلي بالفائدة. ويؤكد رئيس بلدية كفرنجة نور بني نصر إن إعادة إحياء الطريق الملوكي بين المحافظة والعاصمة عمان من شأنه أن يجلب الاستثمارات الخارجية للمحافظة، خصوصا أنه يختصر المسافة إلى النصف، ما يجعله لا يقل أهمية عن الطريق الدائري أو التنموي. وقال رئيس غرفة تجارة عجلون النائب السابق عرب الصمادي، إن الطريق الملوكي سيجعل المحافظة وجهة للمستثمرين المحليين والعرب نظرا لطبيعة المحافظة السياحية ووجود الكثير من المساحات التي تسمح بإقامة المشاريع السياحية المتميزة، لافتا إلى أن المحافظة ما تزال بحاجة لعدة مشاريع حيوية من شأنها تطوير قطاع السياحة في المحافظة بما يعود على المجتمع المحلي بفائدة حقيقية، من أبرزها إنشاء قصر للمؤتمرات وأكاديمية للتدريب المهني، والإسراع تنفيذ مشروع التلفريك الذي وعدت به المحافظة، وتذليل العقبات التي تعترض تنفيذه.
ويؤكد سمير مقطش أن محافظة عجلون من المحافظات التي تتمتع بميزات كبيرة، بحيث يجب الاهتمام بها من خلال تحديد الأولويات والاحتياجات السياحية والتنموية التي تخدم المحافظة، وتساهم في تنميتها تجسيدا لرؤى الملك في تلمس احتياجات المناطق والمواطنين، لافتا إلى أن إحياء الطريق الملوكي سيكون بمثابة بوابة لجلب الاستثمار للمحافظة التي تمثل رمزا سياحيا وطنيا يجب استثماره من خلال إنشاء المشاريع التي تساهم في تشغيل الأيدي العاملة والتخفيف من الفقر والبطالة.
ويقول رئيس مجلس المحافظة الدكتور محمد نور الصمادي إن وفدا نيابيا وأهليا وشعبيا التقى مؤخرا رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي وطالبه بإحياء الطريق الملوكي، حيث أكد لهم أن الحكومة تعمل على تسويق هذا الطريق من خلال البحث عن شركة تقوم باستثماره، مشيرا الى انه أبلغهم بوجود مباحثات مع شركة تركية بهذا الخصوص. وأكد الصمادي على أهمية الطريق التنموية والسياحية للمحافظة، لافتا إلى أن تنفيذه، ورغم صعوبة المنطقة المقترحة لمساره طبوغرافيا، إلا أنه سيعود بفائدة عظيمة على المحافظة من خلال تشجيع المستثمرين على تنفيذ مشاريع سياحية، بسبب تقليص المسافة بين عجلون وعمان إلى زهاء 35 كم.
وأشار إلى أن مجلس المحافظة والوفد عرضوا على رئيس الوزراء في ذات اللقاء تنفيذ جزء من الطريق التنموي، بحيث يبدأ مساره من منطقة مثلث القاعدة في عنجرة مرورا بمنطقة الكلية وعين القنطرة وادي الطواحين ، إضافة إلى عمل خزان مياه ومحطة تحلية بمنطقة القاعدة الأكثر ارتفاعا ليصار إلى نقل المياه إليها من سد كفرنجة وبالتالي تزويد مناطق المحافظة بمياه الشرب انسيابيا.
وبين الصمادي أن رئيس الوزراء وعد بحل المشاكل التي تعترض تنفيذ مشروع التلفريك، خصوصا تلك المتعلقة ببيع وتمليك قطعة الأرض العائدة للحكومة للمستثمر، مؤكدا أن تنفيذ المشروع سيعود بفائدة كبيرة على المجتمع المحلي ويوفر فرص عمل واستثمار جيدة.  
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات