Saturday 22nd of July 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    17-Jul-2017

النقابات المهنية تعتصم تنديدا بإغلاق ‘‘الأقصى‘‘

 

محمد الكيالي
عمان -الغد-  نفذت النقابات المهنية اعتصاما ظهر أمس، تنديدا بإغلاق المسجد الأقصى ومنع قوات الاحتلال الصهيوني الصلاة فيه.
رئيس مجلس النقباء نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني، قال إن "ما جرى في القدس والمسجد الأقصى مؤخرا، يجري لأول مرة منذ 45 عاما، وهذا إن دل فإنه يدل على ضعف وتفكك الأمتين العربية والإسلامية".
وكان رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمر بإغلاق الأقصى امام المصلين والزوار على نحو كامل الجمعة الماضية، ومنع المصلين من أداء الصلاة فيه، عقب إطلاق نار نفذه 3 شبان من مدينة ام الفحم، ما أدى لمقتل جنديين اسرائيليين واستشهاد منفذي الاطلاق في باحات المسجد.
وأضاف الكيلاني في الاعتصام الذي حضره نقباء النقابات المهنية وعشرات النقابيين أمام مقر المجمع بعمان، "أنه إذا اعتقد الصهاينة بأن هذا العمل الاستفزازي سيضعف الفلسطينيين، فهم مخطئون".
وشدد على أن النقابات تقف مع الشعب الفلسطيني المرابط في القدس المحتلة وتدعمه بكل السبل المتاحة، مؤكدا ان الأقصى سيبقى وقفا للأمة الإسلامية وعهدة في رقابها.
ودعا الكيلاني الدول العربية لتوحيد الصفوف والدفاع عن مقدساتها، وأن تستفيق من سباتها لتحرير الأرض من دنس الصهيانة والمحتلين، مؤكدا أن "المعادلة ستتغير على أرض الواقع، وسيكتشف الصهاينة أن ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة".
بدوره، حيا رئيس لجنة فلسطين النقابية الدكتور ربحي حلوم، الشهداء الثلاثة من عائلة الجبارين، الذين ارتقوا الجمعة الماضية دفاعا عن القدس.
وأكد حلوم أن عواصم عالمية كثيرة تشهد مظاهرات داعمة للشعب الفلسطيني في الوقت الحالي، داعيا الأمة العربية للتحرك نجدة للأقصى والمقدسات الإسلامية هناك.
من جهته، حيا رئيس لجنة فلسطين في نقابة الصحفيين الزميل عبدالله الربيحات صمود المقدسيين ودفاعهم عن مدينتهم، والوقوف أمام محاولات تدنيس الأقصى.
ودع الربيحات إلى موقف عربي وإسلامي ودولي داعم ومساند للجهود الأردنية الكبيرة، لوقف اعتداءات سلطات الاحتلال واستفزازات المستوطنين.
وطالب بالتحرك العاجل والفاعل لسحب قوات الاحتلال من الأقصى وفتح أبوابه، وإقامة الصلاة فيه ووقف الانتهاكات المتكررة لقدسيته وقدسية الاماكن الإسلامية والمسيحية في القدس، ومنع أي إجراء لتغيير الواقع التارخي للمدينة.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات