Friday 4th of December 2020 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    16-Nov-2020

فرنسا تجرد البرتغال من اللقب

 مدن - جردت فرنسا بطلة العالم مضيفتها البرتغال من لقب مسابقة دوري الأمم الأوروبية بكرة القدم عندما تغلبت عليها 1-صفر بملعب «دا لوش» في لشبونة، في الجولة الخامسة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الثالثة، وباتت أول المتأهلين إلى نصف النهائي.

 
وتدين فرنسا بتأهلها الى لاعب وسط تشلسي الإنجليزي نغولو كانتي الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 53.
 
وحققت فرنسا الأهم كون الفوز حسم أمر بطاقة المجموعة حيث انفردت بصدارة المجموعة برصيد 13 نقطة بفارق ثلاث نقاط والمواجهتين المباشرتين عن البرتغال (تعادلا سلبا في الجولة الثالثة)، قبل الجولة السادسة الأخيرة المقررة غدا الثلاثاء.
 
وضمنت فرنسا تأهلها بغض النظر عن نتيجتي المباراتين الاخيرتين غدا الثلاثاء عندما تحل البرتغال على كرواتيا، وتستضيف فرنسا كرواتيا وصيفتها في مونديال 2018.
 
ومحت فرنسا خسارتها المفاجئة أمام ضيفتها فنلندا صفر-2 وديا الاربعاء في مباراة لعبتها بفريقها الرديف، وتفادت التعرض للخسارة الثانية على التوالي للمرة الاولى منذ 2015 عندما سقطت امام بلجيكا 3-4 والبانيا صفر-1.
 
وهي الخسارة الاولى للبرتغال على ارضها منذ سقوطها امام البانيا بالنتيجة ذاتها في تصفيات كأس اوروبا 2016.
 
 
 
ألمانيا تستغل تعادل إسبانيا وتتصدر
 
صعد منتخب ألمانيا إلى صدارة ترتيب المجموعة الرابعة بفوزه على نظيره وضيفه الأوكراني 3-1، مستغلا سقوط إسبانيا المتصدرة السابقة في فخ التعادل أمام مضيفتها سويسرا 1-1 في مباراة شهدت اهدار قائد «لاروخا» سيرخيو راموس ركلتي جزاء في الجولة الخامسة قبل الاخيرة.
 
ورفعت ألمانيا رصيدها إلى تسع نقاط بفارق نقطة أمام إسبانيا، وبات مصير تأهلها بين يديها قبل القمة الحاسمة غدا الثلاثاء أمام مضيفتها إسبانيا في إشبيلية في الجولة السادسة الأخيرة.
 
في المباراة الأولى وجد المانشافت نفسه متأخراً في الدقيقة 12 بهدف عكس مجريات اللقاء، بعدما تخطى ألكسندر زوبكوف الدفاع الألماني ومرر الكرة إلى رومان ياريمتشوك الذي سددها قوية على يسار الحارس العملاق مانويل نوير.
 
وأعاد زميله في النادي البافاري سانيه ألمانيا الى المباراة بإدراكه التعادل من تسديدة قوية من داخل المنطقة بعد تمريرة من زميله الاخر ليون غوريتسكا (23). وصنع غوريتسكا الهدف الثاني أيضا عندما مرر كرة عرضية إمام المرمى حولها مهاجم تشلسي الإنجليزي تيمو فيرنر براسه إلى شباك المخضرم أندريه بايتوف (33).
 
وأضاف فيرنر الهدف الثالث بعد عدة تمريرات بينية أنهاها بتسديدة من داخل المنطقة ارتطمت بالمدافع إيليا زابارني وخدعت الحارس (64).
 
وفي المباراة الثانية، احتفل راموس بأسوأ طريقة ممكنة بمباراته التاريخية ضد سويسرا بإهداره ركلتي جزاء في الدقيقتين 57 و80 كانتا كفيلتين بقيادة منتخب بلاده الى تحقيق الفوز والبقاء في الصدارة.
 
وانفرد راموس بالرقم القياسي لأكثر عدد من المباريات الدولية على الصعيد الأوروبي، بخوضه المباراة رقم 177 ليتخطى الحارس المخضرم لمنتخب إيطاليا المعتزل دوليا جانلويجي بوفون (176 مباراة دولية).
 
ومنح ريمو فرولر التقدم لسويسرا بتسديدة خادعة بيسراه من داخل المنطقة اسكنها الزاوية البعيدة للحارس اوناي سيمون (26).
 
وأهدر راموس فرصتين لادراك التعادل من ركلتي جزاء الأولى بعد لمسة يد على على المدافع ريكاردو رودريغيز (57)، والثانية بعد خطأ على المهاجم البديل ألفارو موراتا من قبل المدافع نيكو ألفيدي الذي تعرض للطرد (80)، حيث تألق حارس مرمى بوروسيا مونشنغلادباخ يان سومر بتصديه للركلتين.
 
وفي الوقت الذي كانت فيه المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة خطف البديل جيرارد مورينو هدف التعادل بتسديدة من داخل المنطقة في سقف الشباك بعد تمريرة عرضية من سيرخيو ريغيلون (89). (وكالات)