Friday 20th of October 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    14-Jul-2017

السوبرانو زينة برهوم تعلن انطلاق مهرجان عمّان الأوبرالي الأول

 

إسراء الردايدة
عمان-الغد-  أكدت السوبرانو الأدرنية، زينة برهوم، أهمية الموسيقى الأوبرالية، باعتبارها جسرا عالميا يخترق كل الحواجز وثقافة قديمة تأمل أن تصل للجميع من خلال المهرجان الذي يقام للمرة الأولى في العالم العربي في 19 و22 من الشهر الحالي على مسرح المدرج الروماني، برعاية الأميرة منى الحسين.
وأضافت برهوم، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في فندق الماريوت للإعلان عن إطلاق المهرجان، أن هذا الحدث سيشارك به 150 موسيقيا من مختلف أنحاء العالم، وما هو إلا مجرد البداية لسلسلة من الأحداث الثقافية التي تعمل عليها لتأسيس قاعدة من جمهور الأوبرا الأردني.
من جهتها، اعتبرت وزيرة السياحة والآثار لينا عناب، أن إقامة المهرجان الأوبرالي وعبر أوبرا “لا ترافياتا” التي ألفها الموسيقار الإيطالي جيوزبّي فيردي، ستسهم في إثراء المشهد الثقافي المحلي الذي يحظى بحركة نشطة هذا العام من خلال تعدد الفعاليات، مما ينعكس بشكل إيجابي على السياحة وعدد الزوار من مختلف أنحاء العالم.
ومع عقد المهرجان يومي 19 و22 من الشهر الحالي في واحد من أهم المواقع الأثرية “المدرج الروماني” في الأردن، فإنه سيظهر وجه الأردن الحقيقي المتمثل بتنوع التبادل الثقافي ويتوقع أن يحضره عدد كبير، وفق عناب. وشددت عناب على دعم الوزراة وهيئة تنشيط السياحة لكل الفعاليات الفنية والثقافية التي تعكس هذه الصورة الحضارية عن الأردن وتدعمها.
وحضر المؤتمر الصحفي المدير الإقليمي لسلسلة فنادق “ماريوت”، فيليب بابادوبلوس، الرئيس التنفيذي لـ”أورانج” الأردن جيروم هاينك، سفير جمهورية الصين الشعبية، قاو يوشنغ، وسفير إيطاليا جيوفاني براوزي، وسفير جورجيا غريغوري تاباتا دزي، والسفير الفرنسي دافيد بيرتولوتي.
ومن جهته، أشار نائب الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية عقل بلتاجي، إلى خصوصية المكان الذي سيعقد فيه الحفل، والذي جعل من عمان جامعة للشرق والغرب، في مسرح مفتوح، وذلك عبر شراكة وجهود كبيرة اجتمعت لإنجاح هذا المشروع، ما يدل على الاهتمام بجعل عمان وجهة عالمية وثقافية. وتجسد برهوم في الأوبرا شخصية فيوليتا، فيما القصة تدور عن هجوم رومانسي على التقاليد في الطبقة البرجوازية، في محاولة لإظهار أن جوهر الإنسان أهم من مظهره، في حين أن الفوارق الطبقية التي تقسم المجتمع ما هي الا تقاليد بالية، والأهم في كل شيء هو الحب.
وتهدف السوبرانو زينة بهذه المبادرة إلى غرس بذور الثقافة الأوبرالية النامية في الأردن والعالم العربي، إضافة إلى محاولة أن يلهم هذا فكرة إنشاء دار أوبرا تُبنى خصيصاً لهذا الغرض في عمّان، تماشياً مع خطوات متماثلة تم اتخاذها في دول عربية أخرى مثل سلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة.
وسيتضمن العرض الأوبرالي أكثر من 150 موسيقيا وراقصا دوليين من أكثر من 10 دول، وستقوم ببطولته زينة برهوم في دور فايوليتا، أندريس فيراميندي في دور ألفريدو، سيمون سفيتوك في دور جيرمون، وعدي نابر في دور جاستون، بمصاحبة أوركسترا سيشوان الفيلهارمونية التي تضم موسيقيين من دار أوبرا لاسكالا ومواهب وموسيقيين محليين، وكورال أوبرا باتومي بقيادة لورينزو تازييري، ومن إخراج لويجي أورفيو. ويحظى مهرجان عمّان الأوبرالي بدعم أمانة عمّان الكبرى، مع شراكة استراتيجية مع وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة الأردنية، سفارة جمهورية الصين الشعبية، سفارة إيطاليا وسفارة جورجيا، والخطوط الملكية الأردنية الحامل الرسمي للمهرجان، وتتضمن الفنادق الراعية الرسمية كلا من ماريوت، روتانا تاورز، أرجان روتانا، شيراتون وكراون بلازا.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات