Friday 18th of August 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    16-Dec-2016

الحنيفات: تحديات القطاع الزراعي تشمل البطالة والأمن الغذائي واللجوء

 

عمان - قال وزير الزراعة خالد الحنيفات ان تحديات القطاع الزراعي لا تقتصر على تغيرات المناخ وانحباس المطر وانتشار الاوبئة والامراض النباتية والحيوانية وندرة الموارد وتفتت الملكيات الزراعية والاعتداء على الثروة الحرجية وضعف التعاونيات وكلف الطاقة وفاتورة الاستيراد، بل تتعدى ذلك لتشمل تحديات البطالة والامن الغذائي واعباء اللجوء ومعيقات الوصول الى الاسواق وتخلي المزارعين عن مهنتهم.
واضاف خلال ورشة عمل اعلان نتائج مشروعات منظمة الاغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو" الذي نظمته الجمعية الاردنية لمصدري ومنتجي الخضار والفواكه بالتعاون مع وزارة الزراعة و(الفاو) امس، ان الاردن "تأثر بالأحداث الجارية حوله واصبح المزارع تحت مغبة الخسائر المتراكمة التي تهدد مستقبل عياله، ولم يسع الحكومة مؤخرا الا ان تقدم جزءا من المساعدة بإعفاء القروض المترتبة عليه من الفوائد تقديرا للظرف الاستثنائي الذي يمر به".
ودعا الحنيفات الى السعي لتحقيق نتائج تقاس بتطوير الثروة الحيوانية على مستوى الانتاجية والعائد على المنتجين والخروج بتوصيات وحلول ومبادرات وتدخلات ترصد المشكلات وتقدم ادارة افضل للموارد الطبيعية.
وخلال الورشة التي تستمر يومين، سيتم إعلان نتائج ثلاثة مشاريع حيوية، هي تعزيز مراقبة الأمراض الحيوانية العابرة للحدود في المناطق الريفية المتضررة من الأزمة السورية، بناء القدرات للحد من الفاقد الغذائي بالشرق الأدنى، والمراقبة المسحية لفيروس "كورون" والفيروسات الأخرى المرتبطة بها في الجمال والخفافيش.
بدوره، اكد رئيس الجمعية زهير جويحان، ان الجمعية التي انجزت دراسة مشروع بناء القدرات لتقليل فقد الغذاء تحرص على القيام بمهامها وواجباتها تجاه القطاع بعقد الدورات التدريبية والدراسات ذات الصلة، بالإضافة الى انفتاحها مع جميع المؤسسات العامة والخاصة الزراعية.
واشار الى الظروف الصعبة التي لحقت بالمزارعين والتجار والمسوقين والمصدرين بسبب الاحداث الجارية التي ادت الى اغلاق المنافذ الرئيسية التي تسلكها المنتجات الاردنية.
واوضح ممثل "الفاو" نصر الدين الحاج الامين، ان "الفاو" سجلت العام الجاري تعاونا ملموسا مع الوزارة والجهات الرسمية والأهلية. 
واشار الى انه نظراً للتأثير العميق للأزمة السورية، تدعم المنظمة جهود المملكة المبذولة لمواجهة أثرها على الأمن الغذائي والتغذية والزراعة وسبل العيش، وتبلغ حصة الأردن في المشاريع المذكورة 721 ألف دولار.
ويعتبر المشروع من المشاريع المهمة التي مولتها "الفاو" بقيمة 450 ألف دولار أميركي. -(بترا)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات