Sunday 21st of January 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    11-Jan-2018

أوكدين يستنكر اعتبار أبو ديس عاصمة لفلسطين
خبرني - معاذ حميده
 
استنكر السفير البريطاني في الأردن، إدوارد أوكدين، خلال لقائه، الأربعاء، لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب، ما أُثير مؤخرا بشأن اعتبار بلدة أبو ديس، شرقي القدس، عاصمة لفلسطين.
 
وقال السفير أوكدين خلال اللقاء، إنه "من غير المنطقي اعتبار أبو ديس، عاصمة لفلسطين"، حسبما ذكر حضور للقاء لـ"خبرني".
 
وبشأن القدس، أشار السفير إلى أن "لا نية لدى حكومة بريطانيا، لنقل السفارة إلى القدس"، على غرار ما فعلت الولايات المتحدة الأميركية.
 
وتابع "بالنسبة لنا، فإن القدس واحدة من قضايا مفاوضات المراحل الأخيرة، ونرفض البت فيها بالوقت الحالي".
 
وفِي سياق حديثه عن زيارة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مؤخرا، إلى الاردن، تطرق أوكدين إلى إعلانها عن شراكة جديدة تستمر لعشر سنوات مع المملكة، ستركز على دعم عدة قضايا، أهمها التعليم، وخلق فرص العمل والأمن.
 
من ناحيتهما، اتفق عضوا لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب، منصور مراد، وقيس زيادين، في تصريحين لـ"خبرني"، على أن اللجنة ركزت خلال اللقاء، على موضوع اعتبار القدس، عاصمة لـ"إسرائيل".
 
وقال مراد، إن اللجنة تحدثت عن إعلان ترامب، وعن القانون الذي أقره الكنيست الإسرائيلي مؤخرا، الذي يُزيح القدس عن أي مفاوضات مستقبلية، وهو بمثابة "إعلان حرب على الفلسطينيين".
 
وأضاف أن اللجنة طرحت فكرة، رعاية بريطانيا، والاتحاد الأوروبي، لأي مفاوضات سلام مستقبلية، بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
 
وبيّن مراد، أن اللجنة طلبت من السفير، ترجمة رفض بريطانيا، للقرار الأميركي، إلى أعمال دعم للشعب الفلسطيني.
 
كما نوّهت اللجنة، خلال اللقاء بالسفير البريطاني، إلى أن أي مساس بالوصاية الهاشمية على القدس، سينعكس بالضرر على "إسرائيل"، والدول الغربية، وفقا لمراد.
 
من جهته، قال النائب قيس زيادين، إن لجنة الشؤون الخارجية، انتقدت نقل السفارة الأميركية إلى القدس، بالتزامن مع شكر بريطانيا، على موقفها من قرار واشنطن، داخل الأمم المتحدة.
 
وأضاف زيادين، أن اللجنة طالبت، بارتقاء الدعم البريطاني والدولي، للأردن، نتيجة استضافته للاجئين.
 
وأوضح أن اللجنة ذكرت للسفير، أن الدعم المالي للأردن، ما زال دون المأمول، رغم احتماله أعباء كثيرة.
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات