Wednesday 24th of May 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    11-May-2017

بيشة تستعد للتصفيات النهائية في ‘‘أراب غوت تالنت‘‘
 
تغريد السعايدة
عمان-الغد-  مرة أخرى، تعود الموهبة الأردنية الطفلة إيمان بيشة إلى واجهة الأخبار الفنية والمنوعة بعد أن حققت حضوراً فنياً مميزاً، في مشاركتها الثانية في العروض المباشرة في برنامج المواهب "أراب غوت تالنت"، الذي يُعرض على قناة mbc4، لتتأهل إلى المرحلة النهائية بعد حصولها على أكبر نسبة تصويت مساء السبت الماضي.
وكانت بيشة التي كانت المواقع الإخبارية زخرت بأخبارها ومقاطع الفيديو عن مشاركتها في مرحلة تجارب الأداء، قد أذهلت الجمهور ولجنة التحكيم، في غنائها لفن الأوبرا، ما دعا الفنان أحمد حلمي إلى منحها الباز الذهبي لشدة إعجابه بأدائها المتمرس للفن على الرغم من صغر سنها وهي من مواليد 2008 في عمان.
وفي الحلقة الماضية، زادت بيشة في تألقها الفني ونشرت الفرح والإنصات لها بكل إحساس من قبل الجماهير ولجنة التحكيم، فكانت كالأميرة في فستانها الأبيض الذي شبهها به البعض على مواقع التواصل الاجتماعي وكأنها من "أميرات دزني"، وزادها جمالاً إحساسها وتفاعلها خلال أدائها مع المقطع الأوبرالي، ليتفاجأ الجمهور بردة فعل أحمد حلمي عندما اعتلى طاولة اللجنة وبدأ بالتصفيق والتحية لـ بيشة، وسط تصفيق الجمهور لها على فقرتها، فيما عبرت كرم عن سعادتها بـ بيشة، وقالت "يجب أن نعيش هذه الحالة المليئة بالحب والسلام"، وسط إشادة علي جابر الذي قال كذلك "هذه الموهبة الاستثنائية هي التي تعطي لوجودنا كبرنامج ولجنة سبباً للاستمرار على الشاشة".
ووصف الجمهور المتابع للحلقات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بأن الحلقة الرابعة من "العروض المباشرة من أكثر الحلقات حماسة، تأهل فيها اثنان من المشتركين إلى النهائيات، هما إيمان بيشة وBar Generations"، ليصبح العدد الإجمالي حتى الآن 8، ينضم إليهم 2 في الأسبوع المقبل، ليكتمل بذلك عدد المتنافسين في حلقة السبت 20 أيار (مايو)، وهي الحلقة النهائية لهذا الموسم، وسط توقعات كثيرة بأن "بيشة ستكون صاحبة اللقب"، لما تتمتع به من قدرات، وكانت كرم قد توقعت لها أن تحصل على المركز الأول في حلقة تجارب الأداء في بداية الموسم.
وفي تصريحه لـ"الغد"، قال ينال بيشة، والد إيمان، إنه يتمنى لإيمان أن "ترفع رأس بلادها في هذه المشاركة التي لاقت إعجاباً وإشادة من قبل مئات الآلاف ممكن تابعوها عبر مشاركتها"، وتحدث عن إيمان قائلاً "إنها شقيقة لأخ واحد يكبرها بثلاث سنوات وآخر يصغرها بثلاث سنوات، ووالدتها أميركية، لذلك قد يكون ذلك سبباً في تمكن إيمان من الغناء بلغات مختلفة، إلا أنه ينوي تقويتها باللغة العربية الأم، التي تخاطب بها العالم كفتاة أردنية عربية، وتغني باللغة العربية في السنوات المقبلة، فقد عاشت أول أربع سنوات من عمرها في الأردن، وانتقلت للعيش في دبي منذ العام 2011".
ويضيف بيشة "أن أول مرة غنت فيها إيمان على المسرح كانت في عمان وكان عمرها سنتين آنذاك، في حفلة للأمهات والأطفال، وفي مسرح صغير؛ إذ توجه منظمو الحفل من يرغب من الأطفال بالغناء، فكانت أن توجهت إيمان بكل حماس للمسرح وغنت أغنية Twinkle Twinkle".
وأشار بيشة كذلك إلى "أن إيمان بشكل عام دائما ما كانت تحب تعلم الأغاني وتغني في البيت، طيلة الوقت، وعندما توجهنا لدبي شاركت إيمان في مسابقة خاصة لغناء الأطفال، وكان عمرها ست سنوات، ولم يحالفها الحظ آنذاك، إلا أنه لاحظ أنها كانت تتمتع بالجرأة والثقة بالنفس لأن تقف على المسرح والغناء أمام الناس بكل سعادة".
وعن مشاركتها في برنامج "أراب غوت تالنت" كان الموضوع برمته بالصدفة، من خلال صديقة والدتها في دبي وهي من لبنان، فكان أن أخذت فيديو صغيرا لإيمان وهي تغني، فأرسلته لأحد المهتمين فكان أن تم قبولها للمشاركة في البرنامج، ولا ينكر أنه كان متردداً هو ووالدتها من مشاركتها في البرنامج، إلا أنها تجاوزت كل التوقعات ووصلت إلى مراكز متقدمة في "أراب غوت تالنت"، فلم نكن نتوقع أنها ستصل إلى النهائي.
ما حدث لإيمان، كما يقول والدها، أضاف لها الكثير من ذكريات جميلة لطفولتها، ويؤكد شكره للفنان أحمد حلمي بسبب دعمه في الحلقة الأولى لها، وإعطاء إيمان الباز الذهبي، وما قدمه باقي أعضاء اللجنة من دعم لإيمان ووالديها، وكلامهم الذي حفزهما على إكمال المشوار الفني مع إيمان.
وعن حياتها الطفولية، يقول بيشة إن ابنته إيمان تتميز بشخصية "رائعة"، كما وصفها، وهي مميزة في حياتها اليومية، وهي الأوسط بين شقيقين، وما يميزها أن شخصيتها تنقلب إلى فتاة واعية عندما تعتني بأخيها الصغير وترعاه، لتتحول إلى فتاة قوية ذات شخصية جميلة عندما تلعب مع أخيها الكبير وأصدقائه، ولديها الكثير من المواهب الأخرى مثل لعب التنس وكرة القدم.
وعن شخصية إيمان بعد مشاركتها ودخولها عالم التلفاز ومواقع التواصل الاجتماعي وهي بداية شهرتها في عمر صغير، يرى بيشة أن إيمان ما تزال تحافظ على شخصيتها الطفولية، وتلعب وتلون، معتقدا أنها ما تزال غير "مستوعبة" للتغير الذي حدث على حياتها، والذي يلاحظه المحيطون بها، والجمهور الذي بدأ يعرفها في كل مكان تذهب إليه، متمنياً من المعجبين لها أن يدعموها للوصول إلى أعلى المراكز في البرنامج، بعد أن تأهلت للنهائي.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات