Friday 26th of May 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    02-May-2017

حياة الفهد شخصية مهرجان ‘‘المسرح الحر‘‘ للعام 2017

 الصريطي ضيف الشرف

 
سوسن مكحل
عمان- الغد- بعروض مسرحية مشاركة من تسع دول، وندوة فكرية، وورشة عمل مسرحية، تنطلق فعاليات مهرجان المسرح الحر في دورتة الثانية عشرة، التي ستعقد في عمان، على مسارح المركز الثقافي الملكي والجامعة الأردنية، خلال الفترة من 13-19 الشهر الحالي.
مدير المهرجان الفنان علي عليان، يؤكد أن الدورة الثانية عشرة تضم مسرحيات من العالم العربي والدول الأجنبية وهي: تونس بمسرحية (الصبية والموت) للمخرجة سميرة بو عمود، وفرقة مسرح الخليج العربي بالكويت بمسرحية (العائلة الحزينة) للمخرج عبدالعزيز صفر، ومصر بمسرحية (يا سم) للمخرجة شيرين حجازي، وسلطنة عمان بمسرحية (العامود) لفرقة الرستاق للمخرج محمد خميس. أما الأردن فستشارك فرقة المسرح الحر وهي الجهة المنظمة للمهرجان بمسرحية (ظلال أنثى) تأليف هزاع البراري وإخراج إياد شطناوي.
ومن العروض الأجنبية تشارك المكسيك ولأول مرة بمسرحية "VENOM HAMLET"، وتشيلي أيضا لأول مرة بمسرحية "BUNKER" وبولندا بمسرحية "Tuba Dei and Angels" وفرنسا بمسرحية "Sweetysweety".
وأوضح عليان، في حديثه إلى "الغد"، أن المهرجان سيضم ورشة عمل مسرحي، وهي للشباب والهواة، تعقد للمرة الثالثة، ويشرف عليها المخرج التونسي معز الدين قديري، على مدار عشرة أيام، وفق ترتيب يتم فيه الاختيار من بين 120 متقدما، والذين وقع عليهم الاختيار، وسيتم تأهيلهم وتدريبهم، وإنجاز عمل يتم تقديمه في حفل الختام للمهرجان.
أما الندوة الفكرية، وفق عليان، فهي بالتعاون مع قسم الفنون المسرحية في كلية التصميم والفنون المسرحية بالجامعة الأردنية، تحت عنوان "المسرح والموسيقى" ويشارك فيها؛ د. سامح مهران/ مصر، وشادية زيتون، وعبيدو باشا/ لبنان، ود. سعيد كريمي /المغرب.
أما لجنة التحكيم فتضم المخرجة الأردنية سوسن دروزة رئيساً، وعضوية الدكتور مخلد الزيودي، الأستاذ في جامعة اليرموك والمخرج الأردني المعروف، ومن العالم العربي الدكتور سامي الجمعان من السعودية والمخرج ناصر عبدالمنعم من جمهورية مصر العربية والمخرج المخضرم فؤاد عوض من فلسطين.
وحول شخصية المهرجان، أكد الفنان عليان أن الاختيار وقع على الفنانة الكويتية حياة الفهد سيدة الشاشة الخليجية، وأشهر الممثلات الخليجيات، وهي معروفة على مستوى العالم العربي، ولديها تاريخ فني بأعمال كثيرة، منذ أن بدأت العام 1963 بمسرحية "الضحية" من تأليف صقر الرشود، وشارك فيها الفنان منصور المنصور، لتتوالى أعمالها المسرحية والتلفزيونية، ومشاركة بأهم فيلم سينمائي كويتي "بس يا بحر" للمخرج خالد الصديق، وكتبت الكثير من الأعمال الفنية، ولها الكثير من التكريمات، في الكويت والعراق والأردن ومصر وجامعة الدول العربية، وقطر والبحرين والإمارات والسعودية، ولها تاريخ فني طويل.
في حين سيكون ضيف شرف المهرجان، الفنان المصري سامح الصريطي، وهو ممثل عمل بمسارح الدولة كعضو في فرقة أنغام الشباب بالمسرح الغنائي، ومارس الغناء، وعمل في التلفزيون والسينما.
ومن مسرحياته؛ "الحب بعد المداولة"، "عطشان يا صبايا"، ومن مسلسلاته "رمضان والناس"، "هي والمستحيل"، "حتى لا يختنق الحب"، "ليالي الحلمية"، "أميرة في عابدين"، "يتربى في عزو" والفيلم التلفزيوني "دليل الاتهام"، "رجل اسمه عباس"، "أيوب" ومن أفلامه السينمائية الأخيرة "ملاكي إسكندرية"، "خيانة مشروعة"، "الرهينة"، "حين ميسرة"، وحاليا يعمل مديرا عاما للفرقة القومية للفنون الشعبية.
وستكون هناك على هامش المهرجان، عروض مسرحية للأطفال في المناطق الشعبية.
وتأسست فرقة المسرح الحر في بداية العام 2000 ورسمت خطواتها بتدرج مستندة إلى خبرات مؤسسيها في المجال المسرحي تحديدا والفني عموما، وتقدم تجاربها المسرحية بشكل متواصل على مدار الأعوام السابقة نتيجة الجدية والأصالة والإيمان بالهم المسرحي.
وانتقلت من مرحلة إلى أخرى بكل اقتدار وقدمت تجارب متنوعة في الاشتغال على الشكل والأسلوب والموضوع، مما أهلها لأن تنتقل عربيا لتصبح من أهم الفرق المسرحية العربية وذات سمعة طيبة في مختلف البلدان العربية، ومؤخرا أصبحت الفرقة المسرحية الوحيدة التي تمتلك فضاءها الخاص بها؛ حيث استأجرت مبنى قديما في منطقة اللويبدة ليصبح ملتقى ثقافيا ومسرحيا لمختلف المسرحيين الأردنيين وتوضع الخطط الآن من أجل تفعيله ليقدم البرامج بشكل دائم.
وأصبحت تنظم في مهرجانها المسرحي العربي والذي أخذ البعد الدولي والذي تشارك به العديد من الفرق المسرحية العربية والأجنبية، وأصبح المهرجان على خريطة المهرجانات المسرحية، بل ويعد من أهمها نتيجة الأسلوب والطريقة المتبعة في استقطاب العروض من خلال نشر استمارة المهرجان على الإنترنت من أنحاء العالم كافة للمشاركة.
وفي كل دورة، يأتي ما يقارب 30 رغبة محملة بأقراص مدمجة يتم مشاهدتها من قبل لجنة المشاهدة وضبط الجودة في الفرقة ويتم اختيار ما هو مناسب وتوجه لها الدعوات بعيدا عن المجاملات الشخصية والتكرار.
Sawsan.moukhall@alghad.jo
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات