Sunday 24th of September 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    16-Apr-2017

المعايطة: اللامركزية تعنى بتفويض جزء من الصلاحيات الى مديري الدوائر للتسهيل على المواطنين
المقر - قال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة ان اللامركزية تعنى بتفويض جزء من الصلاحيات الى مديري الدوائر للتسهيل على المواطنين فيما يتعلق ببعض الاجراءات، بهدف تعزيز فرصة المواطنين للمشاركة في صياغة المشاريع التنموية والاستثمارية والخدماتية على ضوء حاجاتهم وأولوياتهم.
 
وقال المعايطة في جلسة حوارية نظمتها اللجنة الشبابية في نادي الزرقاء والبرلمان الشبابي للمحافظة السبت على مسرح مديرية الشباب في مدينة الأمير محمد الرياضية بالزرقاء للحديث عن الانتخابات البلدية واللامركزية، ان قانون اللامركزية سيساعد مجلس النواب في تفريغ النواب للتشريع ومراقبة أداء السلطة التنفيذية، حيث ستصبح القضايا الخدماتية من صلاحيات مجلس المحافظات.
 
وبين انه تم تقسيم المحافظة الى دوائر حسب عدد السكان اضافة الى الأخذ بالاعتبار بعدي التنمية والبعد عن مركز العاصمة، اذ يستطيع المواطن انتخاب مرشحين اذا توفر أكثر من مقعد في الدائرة، فيما تم تخصيص 15 بالمائة كوتا نسائية.
 
كما أتاح القانون المجال للمرأة للمنافسة على 85 بالمئة من المقاعد الأخرى، مبينا أنه سيتم انتخاب 85 بالمئة من المجلس، وتعيين 15بالمئة.
 
وأوضح ان التعيين في مجلس المحافظة ضروري لسد نقص الخبرات والكفاءات اللازمة للعمل والتي قد لا توفرها العملية الانتخابية، حيث ان مجلس المحافظة سيكون معني بمناقشة الموازنات والمشاريع ، الأمر الذي يستدعى وجود التعيين .
 
ورأى ان مشروع اللامركزية لن تكون له تكلفة عالية ، حيث لن يكون هناك انشاء لمباني جديدة ، حيث سيصار الى تخصيص قاعة داخل مباني المحافظات أو البلديات أو المراكز الثقافية لاجتماعات المجلس، وقاعة أخرى لاجتماعات اللجان ، في حين ان مقدار المكافأة المقررة للأعضاء ستتناسب مع حجم العمل المقدم، فالمترشح لا يتوجب عليه أن يكون متفرغا.
 
ودعا الشباب إلى المشاركة في الانتخابات اللامركزية وانتخابات المجالس المحلية والبلديات، والتي ستجري في الخامس عشر من آب المقبل من العام الحالي ،اذ ان القانون سمح للشباب الذين أتموا سن ال 25 عاما بالترشح لانتخابات اللامركزية ،بهدف تعزيز المشاركة السياسية واشراكهم في صنع القرار في وقت مبكر من أعمارهم.
 
وأشار الى ان موازنة كل مجلس محافظة ستختلف من محافظة لآخرى باختلاف مشاريع التنمية وعوامل الفقر،لافتا إلى ان الوزارة ستعمل خلال الفترة المقبلة على تكثيف اللقاءات لشرح القانون وتعريف المواطنين به، فيما ستتولى الهيئة المستقلة للانتخابات مسؤولية العملية الانتخابية والتوعية بآلية الترشيح والانتخاب والفرز.
 
ودعا المواطنين لانتخاب من يتمتعون بالكفاءة والخبرة والمعرفة، لأن مهمة اعضاء مجالس المحافظات ستكون اقتراح مشاريع واعداد خطط وموازنات المحافظات.
 
وجرى في ختام الحوارية، التي أدراها رئيس البرلمان الشبابي معتصم الغويري وجمع من ممثلي المجتمع المحلي والقطاع الشبابي والنسائي، نقاش وحوار، تركز على ماهية معايير المعينين وعدد المقاعد المخصصة في الدوائر، حيث أجاب المعايطة على كافة الأسئلة والاستفسارات.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات