Sunday 24th of September 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    15-Jul-2017

الاحتلال يقرر إغلاق المسجد الأقصى حتى الأحد المقبل

 

القدس المحتلة- قرر رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، اليوم الجمعة، مواصلة إغلاق المسجد الأقصى حتى يوم الأحد المقبل، عقب عملية اطلاق النار التي وقعت صباح اليوم الجمعة، وادت الى استشهاد ثلاثة شبان واصابة ثلاثة من افراد شرطة الاحتلال بالقرب من باب الاسباط بالقدس المحتلة.
جاء ذلك خلال جلسة عقدها نتياهو مع كل من وزيري الأمن والأمن الداخلي الاسرائيليين ورئيس هيئة الأركان العامة لجيش الاحتلال والمفوض العام للشرطة الاسرائيلية ورئيس الشاباك ومنسق أعمال حكومة الاحتلال في المناطق، أجري خلالها تقييمات للوضع في مدينتي القدس وأم الفحم.
وأوعز رئيس وزراء الاحتلال بتفكيك خيمة العزاء التي أقامتها عائلات الشهداء في مدينة أم الفحم، بالاضافة الى تعزيز التشديدات على الطرق المؤدية المسجد الأقصى المبارك، وتقرر بأنه وفقا لجلسة لتقييم الموقف التي ستعقد يوم الأحد سيتم افتتاح المسجد تدريجيا أمام المصلين والزوار، حسب ما جاء في بيان صادر عن مكتب نتنياهو.
وتواصل سلطات الاحتلال فرض اغلاق المسجد الأقصى المبارك منذ ساعات صباح اليوم الجمعة، عقب الاشتباك المسلح بين قوات الاحتلال وثلاثة شبان فلسطينيين من مدينة أم الفحم بالداخل الفسطيني الذي وقع في ساحات المسجد وأدى الى استشهاد الشبان ومقتل اثنين من أفراد شرطة الاحتلال.
افاد مراسل وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" بان قوات الاحتلال اغلقت المسجد الاقصى امام المصلين واعلنته منطقة عسكرية يمنع بموجبها على المصلين دخوله اضافة الي البلدة القديمة في القدس المحتلة، كما اعلنت عن منع اقامة صلاة الجمعة في الحرم القدسي الشريف، وهي المرة الاولى التي يعلن فيها الاحتلال منع اقامة صلاة الجمعة في "الاقصى" منذ الاحتلال الاسرائيلي للقدس في العام 1967.
واضاف المراسل: ان جنود الاحتلال اعتدوا على حراس المسجد الاقصى، كما صادروا هواتفهم النقالة، وعملو على اخراج المصلين من الاقصى واغلقوا كافة ابوابه".
واشار الى ان قوات الاحتلال منعت عددا من القيادات الاسلامية من بينهم المفتي العم للقدس والديار الفلسطينية خطيب المسجد الاقصى الشيخ محمد حسين، ورئيس مجلس الاوقاف الاسلامية، ومدير اوقاف القدس من دخول المسجد الاقصى.
ودعا المفتي العام الى شد الرحال للأقصى والتواجد على الحواجز وفي الساحات لإقامة صلاة الجمعة، مؤكدا ان لا قوة على وجه الارض ستمنعهم من التوجه للأقصى واقامة صلاة الجمعة فيه".
وكانت منظمات وأحزاب يهودية قد شرعت بحملة تحريض واسعة بحق المسجد الأقصى المبارك والمصلين، عقب عملية اطلاق النار في القدس صباح اليوم.
ونقلت القناة العبرية السابعة عن عضو "الكنيست" من حزب "البيت اليهودي" (موتي يوغاف) دعوته عقب العملية إلى إغلاق المسجد الأقصى بوجه المسلمين لفترة دائمة، في حين قالت ما تسمى "منظمة جبل الهيكل" أن "الرد على عملية القدس سيكون عبر زيادة البناء وزيادة ساعات الاقتحام للأقصى".(وكالات)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات