Monday 25th of September 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    14-Sep-2017

مراهنات على تأمين طلبة المدارس صحيا و مصادر تؤكد أن الملف ليس على أجندة الحكومة

 

محمود الطراونة
عمان -الغد-  فيما يراهن مواطنون على شمول طلبة المدارس بالتأمين الصحي المجاني كما كان بالسابق، والاعلان عن توجهات وزارة الصحة بدراسة امكانية تأمينهم، أكدت مصادر مطلعة أن هذا "الملف غير موجود على أجندة الحكومة أو الوزارة في المنظور القريب".
وبينت المصادر، التي طلبت عدم نشر اسمها، لـ"الغد"، أن "لا اجراءات فعلية للجنة الحكومية المشكلة بهذا الصدد، لا لجهة حصر الإعداد، أو للبحث عن تمويل مالي لازم، أو لجهة دراسة الفئات المشمولة بالتأمين من غيرها".
وحول مصير المشروع، قال وزير الصحة محمود الشياب إن "الوزارة تسعى إلى ترجمة توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، بتوسعة مظلة التأمين الصحي وتنفيذ التزامات الحكومة بشأنه"، مبينا أن الأردن قطع شوطا طويلا في توسعته ليصبح شاملا.
وأوضح أن "الحكومة شملت في التأمين الصحي أخيرا المواطنين فوق سن الـ70 عاما، والأطفال الأردنيين دون السادسة، والأطفال الغزيين المقيمين في المملكة، والأسر الفقيرة التي يقل دخلها عن الـ300 دينار، ولواءي البترا والغويبة". 
وأضاف "كما ان لدى الوزارة، رؤى وافكار لتوسعة مظلة التأمين الصحي، بشمول شرائح وفئات جديدة، عبر محاور الخطة التنفيذية للقطاع الصحي، اذ يجب مرور المقترحات بالقنوات اللازمة، وسيعلن عنها حال صدور قرارات بشأنها".
إلى ذلك، أكدت المصادر نفسها أن العدد التقريبي للطلبة غير المؤمنين صحيا "يشكل الثلث، أي 300 ألف طالب وطالبة، وأن نحو 1.6 مليون مؤمنون بتأمين أولياء امورهم".
واعتبرت ان "الوزير الشياب، متحمس للاسراع بإجراء التأمين الصحي للطلبة، لكن الدراسة الخاصة بهذا الامر، لم تظهر ملامحها بعد في ادارة التأمين الصحي".
وكان الشياب شكل في نيسان (ابريل) الماضي، لجنة لحصر اعداد الطلبة الأردنيين في المدارس غير المؤمنين صحيا، لدراسة تأمينهم على نفقة الحكومة في المستشفيات والمراكز الطبية التابعة للوزارة.
واوعز للجنة، البدء بإجراءات آليات تأمين الطلبة غير المؤمنين، لرفع سوية الصحة المدرسية، وتخصيص موازنة لها وزيادة كوادرها، ووضع خطة استراتيجية لعملها الفترة المقبلة، ومخاطبة وزارة التربية والتعليم للاستجابة لمخرجات تقارير الصحة المدرسية والعمل وفقها.
وفي السياق نفسه، أكدت مصادر مطلعة بوزارة الصحة أن شمول طلبة المدارس الحكومية في التأمين الصحي المدني، "يتطلب موافقة مجلس الوزارء، وقبل ذلك إجراء دراسة شاملة وتخصيص موازنة مالية لذلك".
كما أكدت أن تأمين طلبة المدارس صحيا "يحتاج لقرار من وزير الصحة، كون الطلبة
كانوا في السابق مؤمنين ثم ألغي التأمين بقرار من وزير الصحة الأسبق سعد الخرابشة العام 2007 بحجة هدر الدواء، وبالتالي لا يحتاج لموافقة مجلس الوزراء".
ويبلغ عدد طلبة المدارس نحو 1.9 مليون طالب وطالبة، وأن من هم ضمن الفئة العمرية
(6 - 18) عاماً، غير مشمولين بنظام التأمين الصحي الشامل، باستثناء المؤمنين من أبناء العاملين في القطاعين العام المدني والعسكري.
وينص قانون التربية والتعليم على "توفير الرعاية الارشادية والصحية والوقائية الملائمة في المؤسسات التعليمية الحكومية، والاشراف على توافرها بالمستوى الملائم في المؤسسات التعليمية الخاصة".
ويبلغ عدد المدارس في المملكة 7076 مدرسة منها 3813 حكومية، والخاصة 3087 مدرسة، بينما يبلغ عدد المدارس التي تضم 500 طالب وأكثر 879 مدرسة، وتلك التي تضم 1000 طالب 145 مدرسة.
بينما يبلغ عدد الطلبة السوريين 200 ألف بمختلف مناطق المملكة، بينهم 58 ألفا في الفترة المسائية، بينما يبلغ عدد رياض الأطفال 2720 روضة، الحكومية منها 1008 والخاصة 1712.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات