Wednesday 18th of October 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    10-Aug-2017

قيادي كردي يتوقع حربا طويلة مع داعش في الرقة

 

بيروت- قال قيادي سوري كردي إن قوات سورية الديمقراطية تحاصر مقاتلي تنظيم داعش، في وسط مدينة الرقة حاليا، لكنه توقع أن يستغرق طرد المتشددين من المدينة ما يصل إلى أربعة أشهر.
وأضاف هفال جبار وهو قيادي بوحدات حماية الشعب الكردية يبلغ من العمر 25 عاما، ويقود الهجوم على معقل التنظيم المتشدد في سورية إن القوات مشطت حوالي نصف الرقة القديمة وتتقدم من جميع المحاور.
وربطت وحدات في قوات سوريا الديمقراطية، وهو تحالف تهيمن عليه وحدات حماية الشعب، بين المناطق الجنوبية من الرقة الثلاثاء، وحاصرت المتشددين في وسط المدينة الذي يشمل المدينة القديمة.
وقال جبار الأربعاء، إن ثغرة صغيرة كانت هناك لكنها أغلقت الثلاثاء وإن القوات تتقدم حاليا باتجاه منطقتي المنصور والرشيد.
وتقاتل قوات سوريا الديمقراطية، التي تدعمها الضربات الجوية وقوات خاصة للتحالف، منذ يونيو لطرد داعش من مدينة الرقة. وكانت حملة منفصلة قد طردت التنظيم من مدينة الموصل معقله في العراق الشهر الماضي.
لكن هجوم الرقة الذي يتم على مراحل متعددة بدأ فعليا في نوفمبر وأدى لانتزاع السيطرة على بلدات وقرى تحيط بالمدينة، وقطع الطريق أمام داعش من ناحية الشمال والشرق والغرب.
ويقول المسؤولون إن تقدم القوات يجري بحذر لأن داعش تستخدم القناصة والسيارات الملغومة والشراك الخداعية، وتمنع المدنيين من المغادرة مما يطيل أمد مساعي طرد المتشددين.
وأخطأت التوقعات الأولية لوحدات حماية الشعب بأن معركة الرقة ستنتهي خلال أسابيع.
وقال جبار إن الانتهاء من معركة الرقة قد يستغرق بين ثلاثة وأربعة أشهر أخرى. وأضاف أن قوات سوريا الديمقراطية تتقدم باطراد، لكن مقاتلي التنظيم زرعوا الكثير من الألغام مما يمثل أحد أكبر الصعوبات. وأشار إلى أن التنظيم لا يفجر السيارات الملغومة يوميا لكن إذا تقدمت القوات في شارع ما فإنه يفجرها.(رويترز)
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات