Tuesday 27th of June 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    11-May-2017

ترامب يسعى لاستيعاب العاصفة بعد اقالة مدير "اف بي اي"

 

واشنطن- سعى الرئيس الأميركي دونالد ترامب امس الى استيعاب العاصفة التي أعقبت إقالة جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي اي)، ورفض طلب الديمقراطيين تسمية مدع عام خاص للتحقيق في ما إذا كان حصل بالفعل تدخل روسي في حملة الانتخابات الرئاسية العام 2016.
وفي رد على سؤال في المكتب البيضوي في البيت الابيض اكتفى ترامب بالرد باقتضاب حول إقالة كومي "لم يكن يقوم بعمل جيد، الأمر بسيط، لم يكن يقوم بعمل جيد".
ويركز البيت الابيض على حجة بسيطة لا تبدو مقنعة للكثيرين، تبرر اقالة مدير مكتب التحقيقات الفدرالي جيمس كومي، وهي : بما ان الديمقراطيين نددوا لاشهر طويلة بطريقة إدارة كومي لمسألة الرسائل الإلكترونية لهيلاري كلينتون، ما الذي يدفعهم اليوم الى الدفاع عنه بعد اقالته؟
إلا أن ترامب يتجنب الاشارة إلى جلسة استماع علنية عقدت في الكونغرس اكد خلالها كومي وجود تحقيق حول احتمال قيام "تنسيق" بين اعضاء في فريق حملة الرئيس الأميركي ومسؤولين روس.
ونقلت صحيفة نيويورك تايمز في عددها أمس أن كومي طالب الاسبوع الماضي وزارة العدل بتأمين وسائل إضافية له لتعزيز التحقيق الذي يقوم به مكتب التحقيقات الفدرالي.
وقال زعيم المعارضة الديمقراطية في مجلس الشيوخ السناتور شاك شومر "اذا كانت لدى الإدارة اعتراضات فعلية على طريقة إدارة المدير كومي للتحقيق حول رسائل كلينتون، كان لا بد ان تظهر هذه الاعتراضات منذ تسلم الرئيس مهامه".
وطالبت المعارضة الديموقراطية بتسمية نائب عام خاص، يتمتع باستقلالية عن السلطة أكثر من النواب العامين الحاليين، للاشراف على التحقيق حول التدخل الروسي المحتمل. والقرار في هذا الأمر يعود إلى الرجل الثاني في وزارة العدل رود روزنشتاين بعد ان رفض الوزير جيف سيشنز التدخل في هذا الملف.
ولكن البيت الابيض اعتبر الامر غير ضروري.
وقالت ساره هاكابي المتحدثة باسم ترامب، ردا على سؤال حول طلب تعيين نائب عام خاص، "لا نعتقد ان ذلك سيكون ضروريا".
والاسئلة ومواقف الاحتجاج لم تأت فقط من صفوف الديمقراطيين. فقد اعرب العديد من كبار المسؤولين الجمهوريين عن صدمتهم لهذا القرار لا بل عن تشككهم بالدوافع لاتخاذه.
وقال السناتور الجمهوري المعروف جون ماكين في مقابلة مع شبكة سي ان ان صباح امس "عندما تطرد احد اكثر الشخصيات احتراما في الولايات المتحدة من منصبه، من مصلحتك ان يكون لديك تفسير جيد جدا لذلك، وحتى الان لم اسمع شيئا من هذا القبيل".
كما اعرب رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ ريتشارد بور عن "انزعاجه" لتوقيت هذا القرار والاسباب التي قدمت لتبريره.
ووصف السناتور الجمهوري جاستن اماش قرار الرئيس ترامب بـ"الغريب".
وسعى ترامب عبر تغريدات صباحية الى تبرير قراره. فقد اعتبر ان "كومي فقد ثقة الجميع تقريبا في واشنطن من جمهوريين وديموقراطيين. وحين تهدأ الامور سيشكرونني".
واضاف ترامب "سيحل مكان جيمس كومي شخص سيقوم بعمل أفضل بكثير وسيعيد الهيبة إلى اف بي اي"، كما وضع في احدى تغريداته رابطا لمقال اخذه من موقع "درادج ريبورت" المحافظ عرض "اكبر عشر فضائح لمكتب التحقيقات الفدرالي تحت ادارة كومي" تركزت اساسا حول الارهاب.-(ا ف ب)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات