Monday 11th of December 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    26-Nov-2016

‘‘تضامن‘‘: المادة 308 بقانون العقوبات تمتهن كرامة النساء

 "نجاة" شعار جديد لحملة إعلامية تطلقها "تضامن" للمطالبة بإلغاء مادة قانونية تمييزية بحق المرأة

 
عمان - جددت جمعية معهد تضامن النساء الاردني "تضامن" وتحالف لـ 106 منظمات مجتمع مدني مطالبتهم بالالغاء التام للمادة 308 من قانون العقوبات الاردني، ورفضهم التعديل الاخير باطلاقهم حملة اعلامية وطنية تحت شعار "نجاة ".
ياتي ذلك في حفل اقامته جمعية "تضامن" أول من أمس بمركز الحسين الثقافي وبالتعاون مع امانة عمان الكبرى والذي جاء متزامنا مع اطلاق حملة ال 16 يوما الدولية لانهاء العنف المبني على النوع الاجتماعي ضد المرأة لاعتبارهم ان المادة 308 من قانون العقوبات مادة تمييزية و"غير انسانية تمتهن كرامة النساء والفتيات بتزويجهن من مغتصبهن".
وكانت الحكومة أعلنت خلال شهر نيسان (أبريل) من العام الحالي عددا من التعديلات المقترحة على قانون العقوبات الأردني شملت المادة 308 منه والتي تجيز وقف المحاكمة إذا كانت جارية أو وقف تنفيذ العقوبة إذا كان قد صدر حكم مما يمكن الجاني من الإفلات من العقاب في الجرائم الجنسية إذا تزوج الضحية.
ولفتت رئيسة جمعية "تضامن "اسمى خضر الى اهمية الاسهام الفاعل من الجميع في الحملة لالغاء التام للمادة 308 كونها تشكل إنتهاكاً صارخاً لحقوق النساء والفتيات وتعرّض المجني عليهن في الجرائم الجنسية لآثار نفسية وجسدية شديدتي الخطورة على حياتهن وسلامتهن النفسية والبدنية وتحرمهن من التعليم الآمن داعية الجميع الى التوقيع على عريضة سيتم رفعها لاحقا الى مجلس الامة وشاركتها مديرة البرامج في امانة عمان نانسي ابو حيانة عرض للاثار المدمرة على حياة الفتيات جراء المادة القانونية 308 .
وتضمن الحفل عرض فيلم درامي مستوحى من قصة حقيقية عن مظالم ومعاناة الفتيات القصر من المادة 308 وقعت احداثها في الاردن ويروي قصة فتاة قاصر تعرضت للتحرش الجنسي وتم تزويجها من الجاني بموجب "المادة 308 " ويقدم الفيلم للانتهاكات اللانسانية والمعاناة التي عانت منها الضحية بعد تزويجها من الجاني بفعل الضغط الاجتماعي النمطي الداعي الى سترة الفتاة بهذه الحالة وسلبتها طفولتها وحقها بالاختيار والتعليم والعيش الامن.
والمادة الفلمية اعدتها "تضامن " ضمن ادوات الحملة و من اخراج سيف الساحر وهي الاولى من نوعها واعتبرها الحضور مهمة وتلقي الضوء على مظالم الفتيات من المادة 308 .
وتخلل حفل اطلاق الحملة جلسة نقاشية حول المادة الفلمية عقدتها تضامن بمشاركة العين مي ابو السمن والنائب وفاء بني مصطفى وجميل النمري والاعلاميتين جمانة غنيمات وفخر عبندة، اضافة الى الممثل الاردني وهو من شخصيات الفيلم ابراهيم ابو الخير.
واعتبرت العين ابو السمن ان العمل الدرامي نجح في نقل معاناة القصر جراء المادة 308 داعية الى عرض الفيلم في مجلسهم لكسب مؤازرة جميع الاعيان تجاه الالغاء التام للمادة 308 فيما اشارت النائب وفاء بني مصطفى بانها ستدفع تجاه تبنى اعضاء مجلس النواب الالغاء التام للمادة والغاء التعديل الاخير كونه ينتهك حقوق فئة من الفتيات هن احوج الى الحماية لافتة الى ان قضايا المراة لا تشكل اولوية في مجلس النواب والحكومة ووصفت الاعلام الرسمي ايضا بانه لا يولي قضايا المراة الاهتمام الذي توليه وسائل الاعلام الاخرى.
بدورها اكدت رئيسة تحرير "الغد" الزميلة جمانة غنيمات انحيازها بالكامل تجاه قضايا المرأة من منطلق فطري، ومن منطلق ايمانها بان تحقيق العدالة والمساواة للنساء هي الاساس في الاصلاح والرفاه المجتمعي، لافتة الى ان "مخرجات مناهج وزارة التربية والتعليم تقوي التمييز ضد النساء والفتيات"، معولة على دور الاعلام بمختلف وسائله في كسر النمطية حول المراة ودورها بالمجتمع.
وتتضمن حملة التحالف "نجاة" توجيه (16) رسالة إعلامية تم نشرها عبر صفحات صحيفة محلية ومواقع التواصل الاجتماعي، وبث تنويهات إذاعية تحكي معاناة ضحايا المادة 308 وذلك عبر ثلاث محطات إذاعية محلية مجتمعية إضافةً إلى اللقاءات التلفزيونية المكثفة والتقارير الإخبارية عبر وسائل الإعلام المتنوعة المحلية والعربية.
كما تتضمن الحملة التي ستستمر 16 يوما فعاليات ميدانية في كافة محافظات المملكة لنشر التوعية المجتمعية وحشد الرأي العام للعمل على إلغاء المادة 308 من قانون العقوبات الأردني، وتعريف المجتمع بمشروع 'نجاة' وإطلاعهم على نتائج دراسة بحثية نفذتها 'تضامن' بعنوان الجرائم الجنسية ضد النساء – المادة 308 نموذجاً، واستعراض الرسائل الإعلامية والإنفوجرافيك.-(بترا)
 

 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات