Saturday 23rd of June 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    09-Jun-2018

رئيس حرس الأقصى يعتبر دخول "المتطرفين" للمسجد في العشر الأواخر استفزازاً
هلا أخبار - القدس - سامر العبادي - أكد رئيس قسم الحراسة في المسجد الأقصى عبدالله أبو طالب أن حراس المسجد الأقصى متواجدون على مدار الساعة لحماية المسجد الأقصى.
 
وأضاف في حديث لـ "هلا أخبار" أن زائري المسجد يتوافدون إليه يومياً خلال شهر رمضان المبارك،  وبأعداد كبيرة ومن مختلف المناطق الفلسطينية بخاصة أيام الجمع.
 
وأوضح أن عدد المصلين القادمين إلى المسجد خلال أيام الجمع بشهر رمضان كان كبيراً، قُدر يوم الجمعة الأولى من شهر رمضان بنحو (150) ألف مصلٍ، والجمعة الثانية بلغ نحو (270) ألف مصلٍ، بينما وصل عدد المصلين يوم الجمعة الثالثة برمضان الى نحو (280) ألف مصلٍ.
 
وأشار إلى أن الحراس واللجان التنظيمية لم تواجه أي مشاكل في عملهم، واصفاً أن عمليات توافد المصلين ودخولهم سارت بأريحية خلال شهر رمضان، مؤكداً على أن التعاون بين مختلف اللجان التنظيمية وحراس المسجد خلال أيام شهر رمضان المبارك أسهم بسير العمل بأريحية كبيرة.
 
ونوه إلى وجود محاولة اقتحام للمسجد من قبل متطرفين من جهة باب المغاربة خلال الأيام العشرة الأخيرة من الشهر الفضيل، مشيراً الى أن العادة جرت خلال شهر رمضان في سنين سابقة أن يغلق الباب في الأيام العشرة الأخيرة من الشهر.
 
وبين أن تأخر اغلاق باب المغاربة من قبل الاحتلال لأيام عن الأيام العشرة الأخيرة لرمضان أدى الى دخول بعض المتطرفين الى باحات المسجد وذلك بغرض التعكير على المصلين والمرابطين.
 
وأشار إلى أن محاولة الاقتحام هذه جاءت نتيجة لتسهيلات قدمت لهم من قبل شرطة الاحتلال، واصفاً هذا الأمر ب"المستفز".  
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات