Thursday 23rd of November 2017 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    25-Mar-2017

شارع الاستقلال بؤرة مرورية ساخنة.. و"الأمانة" تدرس الحلول
 
مؤيد أبو صبيح
عمان-الغد-  فيما رأى مواطنون أن أمانة عمان الكبرى "تأخرت كثيرا بإنجاز حلول مرورية مقبولة على شارع الاستقلال الذي يعدونه أحد البؤر المرورية الساخنة في عمان خصوصا في فترة الصباح"، أكد مدير المدينة عمر اللوزي أن "الشارع قيد الدراسة لغايات حل أزمته".
ويقول المواطن معاذ البزور، أن "شارع الاستقلال أصبح رحلة معاناة يومية للموظفين خاصة القادمين من مناطق شرق عمان"، موضحا أن "الرحلة تستغرق أكثر من ساعة يعيش فيها على أعصابه حتى وصوله لمركز عمله".
من جهتها، أكدت غادة أبو الرب أن "الأزمة أصبحت قاتلة والجهات المسؤولة وعلى رأسها الأمانة تصم أذنيها عن سماع مشكلتنا ولا نرى حلولا على أرض الواقع"، داعية مسؤولي الأمانة إلى "التواجد كل صباح ليعيشوا معنا المعاناة على شارع الاستقلال بدءا من جسر المربط وصولا لدوار الداخلية".
لكن مدير عمليات المرور محمد رحاحلة أوضح لـ"الغد" أن أمانة عمان "ما تزال تدرس حلولا مرورية وتحسينات على طول الشارع من بينها استحداث عدد من الإشارات الضوئية للتخفيف من الأزمة".
ولفت الرحاحلة إلى أن الحل الأسرع والمقبول حاليا هو "توفير نقل عام متطور يلبي طموحات المواطنين لتخفيف عدد مستخدمي السيارات الخصوصية"، مبينا أن الأمانة "ركبت أولى هذه الإشارات على المدخل القادم لدوار الداخلية من جهة شارع الأردن، فيما الثانية وضعت على  مخرج شارع قاسم أبو شتال".
من جانبه، أكد عدي الدعجة ضرورة ان تسارع الأمانة الى "إنجاز الحلول المرورية في الشارع لتخفيف الهدر الحاصل في الوقود والانبعاثات الملوثة للبيئة والضوضاء وغير ذلك".
وفيما تؤكد احصائيات "الأمانة" أن الشارع يسلكه في ساعات الذروة يومياً أكثر من 30 ألف سيارة، كشفت الدراسة التي أجرتها الدوائر المختصة بالأمانة عن الحاجة لوجود خمس إشارات مرور على المداخل المؤدية لشارع الاستقلال، واستحداث سادسة عند دوار الداخلية.
كما اقترحت وضع إشارات ضوئية على "لوب جسر القصور ومدخل النزهة وشارع عصام العجلوني المؤدي لدوار الداخلية".
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات