Friday 17th of August 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    09-Jun-2018

الأمن الوطني مسؤولية مشتركة - د.جورج طريف

 الراي- عبر الأردنيون بما لا يحمل مجالا للشك بصورة حضارية وسلمية عن رفضهم لمشروع قانون ضريبة الدخل الذي حولته الحكومة لمجلس النواب الاردني ورفضهم للنهج الاقتصادي الذي تتبناه الحكومة وأدى الى رفع الاسعار بصورة لا تحتمل في الشارع الاردني ما ادى الى قيام احتجاجات شعبية غير مسبوقة.

صورة الاحتجاجات وكيفية تعامل رجال الامن والدرك مع المحتجين عكست التعبير الحضاري للشعب الأردني وعمق انتماء ابناء الوطن وحرصهم على أمن واستقرار وطنهم الأمر الذي اثار اهتمام وسائل الأعلام العربية والدولية، غيرأن ما اود الاشارة اليه في هذه المقال اعلان مديري الأمن العام والدرك في المؤتمر الصحفي الذي عقد يوم الأثنين الماضي عن القاء القبض على 60 شخصا قامو بعمليات تخريب وبعضهم من جنسيات عربية وهو أمر في منتهى الخطورة يجب الانتباه الشديد له ومواجهته بشتى السبل والوسائل لأن هؤلاء هم فئات هدفها تخريبي واثارة الدسائس والفتن من خلال اختراق التجمعات الشعبية وبث سمومها بين شبابنا وشباتنا
بصورة تعكس النيات المبيتة ضد اردننا الغالي وأمنه واستقراره.
نحن لا ننكر الجهود التي تبذلها قواتنا المسلحة وقوات الأمن العام والدرك والمخابرات العامة في الحفاظ
على أمن واستقرار الاردن وسيطرتها التامة على كل تداعيات التطورات على مختلف الصعد، الا أننا في هذا
المجال لابد من التنويه بأهمية وعي المواطن الأردني الدائم والمستمر وسهره وتعاونه مع رجال الأمن والدرك
في كل صغيرة وكبيرة يمكن أن تؤدي بأي شكل من الأشكال للمساس بأمن وطننا واستقراره أذ أن الأمن
مسؤولية مشتركة لا نلقي ألعبء فيها على جهة دون أخرى.
ان ممارسات المواطنين الذين شاركوا في الاحتجاجات السلمية خلال الأيام الماضية وتعاونهم مع رجال الأمن
ومحافظتهم على الممتلكات العامة والخاصة أمر يستحقون عليه الشكر والثناء ، وان دل على شيء فانما
يدل على محبتهم وانتمائم لوطنهم الغالي وقيادته الهاشمية التي انحازت لصالح المواطن عندما أعلن
جلالة الملك عبداللة الثاني ان المواطن يجب ان لا يتحمل وحده الأعباء المالية المترتبة على الدولة الاردنية
مشددا على اعادة النظر في السياسة الأقتصادية وخصوصا ما يتعلق منها بالانفاق ، كم أكد على ضرورة ان
تتوافق مسألة فرض الضرائب مع ما يقدم من خدمات للمواطنين مع مراعاة مداخيلهم المالية.
هي مناسبة لتوجيه الشكر والتقدير لاجهزتنا الأمنية بكافة مرتباتها على جهوده الكبيرة في الحفاظ على
أمن المسيرات والاحتجاجات وتعاملها بحرفية عالية واحترام تام مع المواطنين الذين شاركوا في الاحتجاجات
مع تأكيدنا أن الرهان دائما على وعي المواطن وعلى اهتمامه واحترامه لأجهزتنا الأمنية والتعاون معها في
سبيل الخروج من هذه الأزمة وغيرها من الأزمات حفاظا على اردننا الغالي وتفويت الفرصة على كل اصحاب
النيات المبيته والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه المساس بأمنه واستقراره وأي ذرة تراب
من هذا الوطن الغالي.
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات