Tuesday 13th of November 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    25-Jun-2018

‘‘17‘‘ الأردني يُعرض اليوم بمهرجان الفيلم العربي الفرنسي

 

عمان- الغد- يُعرض اليوم الفيلم الوثائقي "17" للمخرجة وداد شفاقوج، لأول مرة في الأردن، ضمن الدورة الـ24 من مهرجان الفيلم الفرنسي العربي الذي يقام في الهيئة الملكية الأردنية، وبتنظيم المعهد الثقافي الفرنسي في عمان.
 
ويعرض الفيلم من خلال شركة "MAD Solutions" في سينما "برايم"، بدءا من يوم الخميس المقبل، في سعي لترسيخ مكانة الأفلام الوثائقية في السينما التجارية في الوطن العربي.
 
ويتابع الفيلم الوثائقي رحلة منتخب كرة القدم الأردني للناشئات تحت سن 17 سنة أثناء استعدادهن لبطولة كأس العالم للسيدات التي نظمتها الفيفا في الأردن العام 2016؛ حيث تأتي اللاعبات من خلفياتٍ مختلفة، فكل فتاة منهن واجهت مجموعة تحديات مختلفة في المنتخب الوطني.
 
ولكن اليوم يواجهن تحديهن الأكبر على الإطلاق. فيلم "17" هو استكشاف اجتماعي لحياة ناشئات يملؤهن الشغف برياضة قيل لهن إنها للرجال فقط، فهل تصل عنود إلى التشكيلة النهائية للفريق؟ هل ستجد لين متسعاً من الوقت لكي تستعد للمشاركة في كأس العالم؟ هل ستتحسن احتمالات فوز الفريق الوطني؟
 
والفيلم من إخراج وداد شفاقوج وإنتاج منى فتياني، وتوزعه "MAD Solutions" في الوطن العربي، وكان قد شارك في العديد من المهرجانات الدولية حول العالم، منها مهرجان أيام قرطاج السينمائي الدولي، "الجونة في دورته الأولى"، و"مسقط السينمائي الدولي"، و"الفيلم العربي برلين"، ومهرجان سينما المرأة العربية بالسويد، و"الفيلم العربي بكاليفورنيا"، والفيلم العربي في توبينغن، كما شارك في سوق مهرجان دبي السينمائي الدولي.
 
يذكر أن وداد شفاقوج مخرجة أفلام وثائقية أردنية اتخذت الأفلام وسيلة للتعبير عن رأيها في المجتمع التي تعيش فيه. وقامت بإخراج فيلم "هوية:000"، وهو فيلم قصير حائز على جوائز ويتحدث عن العنف والمشاكل التي يواجهها الأيتام وفاقدي السند الأسري في الأردن، وأسهم الفيلم في تغيير واسع وواضح على القانون الأردني.
 
وفي العام 2013، أخرجت وداد فيلم "آخر راكب"، وهو أيضاً فيلم قصير يتحدث عن تهريب اللاجئين السوريين من مخيم الزعتري إلى داخل محافظات الأردن بطريقة غير قانونية، وبعدها بعام تمكنت وداد من عرض أهم وأقرب القضايا إلى قلبها عبر أول فيلم طويل لها بعنوان "إن كنت تقصد قتلي" الذي يتحدث عن توقيف النساء إدارياً لحمايتهن من جرائم الشرف.
 
وفيلم "17" ترشح لجوائز عديدة في مهرجانات مختلفة حول العالم منها مهرجان الجونة السينمائي ومهرجان سان فرانسيسكو وأيام قرطاج والعديد من المهرجانات الدولية الأخرى.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات