Saturday 22nd of September 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Feb-2018

اختراع جديد لغشاء يستخدم على درجة حرارة منخفضة بتحلية المياه

 

محمود خطاطبة
 
عمان- الغد- سجل أستاذ الهندسة الكيميائية في الجامعة الأردنية الدكتور "محمد رسول" قطيشات اختراعا جديدا لتصميم غشاء يستخدم في تحلية المياه باستخدام التقطير الغشائي، لدى مكتب براءات الاختراع الأميركي (USPTO).
وقال قطيشات إن الاختراع الجديد يقوم على إمكانية إجراء عمليات تحلية المياه على درجة حرارة منخفضة، دون الحاجة إلى وجود ضغط عال، أو حرارة مرتفعة، الأمر الذي يوفر في استهلاك الطاقة بشكل كبير جدا، وبالتالي انخفاض الكلفة المالية.
وأضاف "أن هذا الاختراع يشكل حلا لمشكلة المياه في الأردن والعالم، سيما وأن المملكة من الدول الأشد فقرا مائيا".
وتابع قطيشات أن الظروف الاستثنائية التي يمر بها الأردن خصوصا بعد تعرضه في الأعوام الأخيرة إلى موجات لجوء متعددة "لا بد أن يعمل على تطبيق سياسات فاعلة ومتماسكة لاستدامة المياه، واعتماد نهج متكامل في إدارة موارد المياه، الأمر الذي يجعل من الاختراع أحد أهم الحلول التي يمكن التفكير فيها في ظل انخفاض كلفه التشغيلية".
ويعد غشاء التحلية، الذي صممه قطيشات، الاختراع الرابع ضمن سلسلة اختراعات مسجلة، أولاها أغشية مبتكرة مركبة للتقطير الغشائي وطرق التصنيع المرتبطة العام 2012، وثانيها
في نفس العام، إذ قدم أغشية مركبة نانوية مختلطة للتقطير الغشائي وطرق التصنيع المختلفة، وثالثها العام 2014 حيث وضع طريقة مبتكرة لتحضير الأغشية الطبقية المبلمرة والمختلطة وأداة للتقطير الغشائي.
ووفق تقرير أصدرته مجلة (STEM) الأميركية، مؤخرًا، صنفت اختراعات قطيشات على أنها أحد أهم قوى التغيير التي ستغير طرق التفكير للخمسين عاما المقبلة.
وحسب تصنيف غوغل سكولر (Google Scholar)، حصلت أبحاث قطيشات على زهاء 1137 استشهادا، منها 228 استشهادا للعام الماضي، بينما حصل 14 بحثا على أكثر من 10 استشهادات لكل منها.
وقطيشات حاصل على درجة الدكتوراه من جامعة أتاواه الكندية العام 2009 في تصميم أغشية تحلية المياه بالتقطير الغشائي عبر الاتصال المباشر، حيث فازت أطروحته بالمركز الأول في تحدي التكنولوجيا للأبحاث المبتكرة على مستوى كندا، وحصل على درجتي الماجستير والبكالوريوس في الهندسة الكيميائية من جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية. - (بترا)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات